الخطر يدفع رجل أمن إلى إشهار السلاح في فاس

وجدة البوابة31 يوليو 2019آخر تحديث : منذ 4 أسابيع
الخطر يدفع رجل أمن إلى إشهار السلاح في فاس
رابط مختصر

اضطر مقدم شرطة، يعمل بالفرقة المتنقلة لشرطة النجدة بولاية أمن فاس، إلى إشهار سلاحه الوظيفي، دون أن يلجأ إلى استعماله، في تدخل أمني لتوقيف شخص كان في حالة اندفاع قوي وعرض أمن المواطنين وسلامة عناصر الشرطة لتهديد جدي وخطير بواسطة السلاح الأبيض.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن دورية لشرطة النجدة كانت قد تدخلت بمنطقة صهريج كناوة لتوقيف شخصين كانا في حالة سكر متقدمة، وفي ظروف من شأنها المساس بأمن المواطنين، حيث تم توقيف المشتبه به الأول البالغ من العمر 39 سنة، بينما عمد مرافقه إلى تهديد عناصر الشرطة بواسطة السلاح الأبيض، مبديا مقاومة عنيفة، قبل أن يتمكن من الفرار بين أزقة الحي الشعبي المذكور.

وأضاف المصدر ذاته أن المشتبه به الأول تم الاحتفاظ به تحت الحراسة النظرية على خلفية البحث الذي يجرى تحت إشراف النيابة العامة المختصة، بينما لا تزال الأبحاث والتحريات متواصلة لضبط المشتبه به الثاني، الذي عرض سلامة عناصر الشرطة للخطر بواسطة السلاح الأبيض.

المصدرخالد الشرقاوي السموني

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.