الجزائر: النظام والانقلاب على حركات التحرر الوطني

179992 مشاهدة

الجزائر تعيش حالة نصب واحتيال في حق شعبها الدي صدق أكاذيب من انقلبوا على إرادة شعب بأكمله ضل إلى اليوم مخدرا بشعارات وهمية وكاذبة 

نظام منقلب حماية لمصالحه العامة حيث استغل استقلال وانقلاب احوال الجزائر من نضال ثوري من اجل التحرر الوطني والذي قاده الوطنيون الأحرار إلى نظام ديكتاتوري فاسد اغتال الثورة واختار نهج مراكمة الثروات بالنهب والسلب والقتل 

الاستيلاء عن السلطة هي شبيهة لما تعيشها الحزائر اليوم حيث كان في السابق إبان فترة الهواري بومدين ولا شئ تغير لحد الآن حيث انه الرئيس الدي فرض سياسة قمعية اتجاه الشعب الحزائري واطلق العنان للمخابرات لتحكم الجزائر بيد من حديد إلى حدود أن بومدين الزم جميع المواطنين على ضرورة أخد إذن مسبق من الولايات والمقرات الأمنية لكل من أراد السفر إلى خارج الوطن مع وضع ضمانات ، أما الحريات الصحفية وحقوق الإنسان فلا يمكن الحديث عنهما بالبث المطلق وهو حال الجزائر إلى يومنا هذا حيث لازالت كل أمور القمع والسلب والتقتيل لم تتغير ، بل خنق الحريات العامة وحرية النقابات والتنقل لازالت تعانيها ساكنة دولة الجزائريبقى التساؤل الدي يفرض نفسه دائماً :متى يستطيع الشعب الجزائري تقرير مصيره السياسي،الاجتماعي،الاقتصادي،الحقوقي والثقافي؟؟؟!!!متى تصلح الدولة الجزائرية أخطاء ماضيها مند الاستقلال الي يومنا هذا وتتصالح مع شعبها الذي وثق وصدق أكذوبة الثورة ؟؟؟!ألا يستحق الشعب الجزائري الحرية والكرامة؟؟ألا يستحق الشعب الجزائري التمتع بعائدات ثرواته الطبيعية والإنسانية بدل الدخول في استعداء دول الجوار وتفريخ الإرهاب ؟؟؟!متى سيضل الشعب الجزائري يصدق أكذوبة نظامه مساندة الشعوب في تقرير مصيرها والشعب بذاته لم يقرر مصيره منذ الاستقلال ؟؟؟!!!

 الجزائر: النظام والانقلاب على حركات التحرر الوطني
الجزائر: النظام والانقلاب على حركات التحرر الوطني

العلم الوطني رمز الوحدة

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz