التوجهات الكبرى للبرنامج الحكومي تركز على مواصلة الإصلاحات الهيكلية التي انخرطت فيها بلادنا

9532 مشاهدة

وجدة البوابة : وجدة 18 يناير 2012، قدم رئيس الحكومة السيد عبد الإله بنكيران تصريحاً مقتضبا جداً للصحفيين، مشيراً إلى أن مجلس الحكومة المنعقد يوم الثلاثاء 17 يناير 2012 بالرباط، صادق على البرنامج الحكومي بعد المناقشة التي خضع لها، والملاحظات التي تقدم بها الوزراء.
وأوضح رئيس الحكومة في لقاء عقده مساء يوم الثلاثاء أنه تقرر من حيث المبدأ أن يعرض هذا البرنامج على أنظار أعضاء البرلمان بمجلسيه في إطار جلسة عمومية ستعقد اليوم الخميس ابتداء من الساعة الحادية عشرة صباحا، من أجل أن ينال ثقة ممثلي الأمة. وأمام إلحاح الصحفيين الذين وجهوا مجموعة من الأسئلة تتعلق بمضامين البرنامج الحكومي، وطبيعة جدول الأعمال المتعلق بلقائه المرتقب مع نظيره الإسباني ماريانو راخوي، فإن السيد بنكيران أوضح أن الصحفيين بإمكانهم طرح الأسئلة التي يريدون، وبالمقابل له الحق في الإجابة على ما يريد، واكتفى بالقول إن هذا البرنامج طموح، ويحاول أن يلبي انتـظارات المواطنين ، مضيفا أن الصحفيين سيتسلمون نسخاً من هذا البرنامج خلال عرضه على البرلمان. وبخصوص جدول أعمال لقائه مع رئيس الحكومة الإسبانية، شدد بنكيران على أهمية زيارة جار لجاره التي لا يمكن إلا أن تكون شيئا جميلا حسب تعبيره، موضحاً أن المباحثات بينه وبين نظيره الإسباني يمكن أن تنصب على مختلف القضايا التي تهم البلدين. وأكد السيد بنكيران أن العلاقة بين المغرب وإسبانيا تدخل في إطار الاستراتيجية الرئيسية للدولة، والتي تسير من قبل المجلس الوزاري الذي يترأسه جلالة الملك. وأكد مصدر حكومي أن التوجهات الكبرى للبرنامج الحكومي تركز على مواصلة الإصلاحات الهيكلية التي انخرطت فيها بلادنا خلال العشرية الأخيرة مع العمل على التنزيل الديمقراطي لمقتضيات الدستور. وأبرز المصدر الحكومي أن من بين الأولويات الإسراع بوتيرة إصلاح منظومة التربية والتكوين والرفع من مؤهلات وتنافسية النسيج الاقتصادي وتطوير التجهيزات الكبرى وتوفير المزيد من فرص الشغل، والعمل من أجل تحصين بلادنا في مواجهة تداعيات الأزمة الاقتصادية العالمية وضمان شروط الاستقرار السياسي والثقة التي يحظى بها المغرب داخل الدوائر المالية والاقتصادية والعالمية وتعزيز علاقاته مع مختلف شركائه الاقتصاديين. وبخصوص المعطيات المرقمة للبرنامج الحكومي أوضح المصدر المذكور أن الحكومة الحالية تهدف عبر برنامجها، الى تحقيق معدل نمو سنوي في حدود 5،5 % يمكن أن ترتفع في المستقبل المنظور، مع العمل على تخفيض معدل البطالة إلى حوالي 8%.

التوجهات الكبرى للبرنامج الحكومي تركز على مواصلة الإصلاحات الهيكلية التي انخرطت فيها بلادنا
التوجهات الكبرى للبرنامج الحكومي تركز على مواصلة الإصلاحات الهيكلية التي انخرطت فيها بلادنا

الرباط: عبد الفتاح الصادقي

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz