البَـام: منع أساتذة الغَد من التظاهر خرق لالتزامات المغرب الدولية وبنكيران تلميذ للبَصري

33861 مشاهدة

البَـام: ‘مَنع أساتذة الغَد من التظاهر خرقٌ لالتزامات المغرب الدولية وبَنكيران تلميذٌ للبَصري’

في أول رد رسمي له على بلاغ رئيس الحكومة “عبد الاله بنكيران” حول منع مسيرة أساتذة الغَد للخميس 14 أبريل، اعتبر “عزيز بنعزوز” القيادي بحزب “الأصالة والمعاصرة” ورئيس فريقه بمجلس المستشارين أن “أساتذة الغَد لهم كامل الحق في التظاهر السلمي الدي يضمنه الدستور المغربي”.

وأضاف “بنعزوز” في تصريح لوسائل الإعلام، مساء اليوم الثلاثاء 12 أبريل، بأن ما يُقدم عليه رئيس الحكومة هو “مُغامرة باستقرار البلاد وخرقٌ للمعاهدات التي وقع عليها المغرب، أبرزها لجنة البندقية التي يُعتبر المغرب عضواً بها والتي تضمن الحق في التظاهر السلمي للمواطنين، فضلاً عن لجنة المؤسسات الديموقراطية وحقوق الانسان للاتحاد الأوربي التي وقع عليها المغرب”.

و وصف “بنعزوز” المتحدث باسم حزب “الأصالة والمعاصرة”، رئيس الحكومة “عبد الاله بنكيران” بـ” تلميذ ادريس البصري الذي تتلمذ على يديه في مدرسة قَمع الحركات الاحتجاجية السلمية”.

واعتبر “بنعزوز” أن “منع أساتذة الغَد من التظاهر السلمي، خرقٌ خطير للدستور، وهو عَمَلٌ مقصود من رئيس الحكومة، سيقود البلاد الى تراجع مؤسف في سلم الدول الديموقراطية والحريات، والاساءة لسمعة بلادنا وهو عمل في غاية الخطورة”.

و شدد “بنعزوز” على أن “منع تظاهر أساتذة الغَد اشارة خطيرة الى أن المغرب لا يحترم تعهداته والتزاماته الدولية”.

وحول لغة التهديد التي حملها بلاغ الحكومة، قال “بنعزوز” أنه “حين يعجز رئيس الحكومة عن الدفاع عن موقفه، فهو يتجه للعُنف، وهده خطوة في غاية الخطورة، ستزيد الوضع الاجتماعي تأزماً”.

وأكد “بنعزوز” على أن “حزب الأصالة والمعاصرة” سيبقى متشبثاً بالدفاع عن الحق في التظاهر السلمي، وسيستدعي رئيس الحكومة ووزير الداخلية للمسائلة بالبرلمان ان اقتضى الأمر في حال أي استخدام للعنف في حق أساتذة الغَد، وسنقوم بواجبنا الدستوري بالغرفتين”.

و ختم “بنعزو” تصريحه، على أن “رئيس الحكومة ليس في نيته ايجاد حل لملف أساتذة الغَد، وليس في نيته نزع فتيل الاحتقان، وهو سيكون مسؤولاً”، مضيفاً، “الحكومة غير جديرة بالثقة، ونحن قمنا بالوساطة لايجاد حل لملف أساتذة الغَد، لنتفاجأ أن رئيس الحكومة، يستفرد بكل شيء وينقلب عن قبول أي وساطة”.

وجدة البوابة: عن موقع زنقة 20

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.