البرلماني عبد النبي بيوي يؤكد في لقاء تواصلي مع شبيبة حزب الأصالة و المعاصرة بدار النسيم بوجدة أن لا مجال للوجوه القديمة في الاستحاقات المقبلة

29336 مشاهدة

عبد الناصر بلبشير – وجدة البوابة: وجدة في 27 فبراير 2012، أكد عبد النبي بيوي البرلماني بدائرة وجدة أنكاد، أن لائحة الانتخابات المقبلة سوف تتميز بتقديم وجوه شابة و جديدة و لا مجال للوجوه القديمة، وذلك في كلمته الافتتاحية خلال اللقاء التواصلي الذي نظمه بيوي يوم السبت 25 فبراير الجاري بفضاء دار النسيم، على شرف شبيبة حزب الأصالة و المعاصرة بوجدة.

وجاء هذا التصريح للبرلماني عبد النبي بيوي، دفاعا منه على فكرة تمثيلية الشباب، من أجل ضخ دماء جديدة داخل المشهد السياسي برمته، وهو ما لقي ثناء من قبل الشبيية التي شكرت بعيوي على وفائه بالتزاماته تجاههم.

هذا، ووعد البرلماني بعيوي على أن تخصص نسبة  90 % للوجوه الشابة، ولا مكان لغير هذه الوجوه خلال الاستحقاقات المقبلة، مؤكدا أن الشباب ستكون له كلمته داخل المشهد السياسي والحزبي.

وبطريقة حضارية تقدم بيوي بأصدق الإعتذار للشباب إن كان قد قصر في حق أي أحد منهم سواء فيما يتعلق بالغياب الذي سجلوه عنه خلال فترة محددة، قال بيوي إنه كان منشغلا جدا في الذهاب و الاياب الى الرباط للمشاركة في الاجتماعات المتعددة بمجلس النواب او بالامانة العامة للحزب، كما اعتذر عن عدم إرضاء الجميع خلال انتقاء الأعضاء المؤتمرين لأن هذه العملية جاءت في ظرفية جد ضيقة.

وتخلل اللقاء تشكيل لجنة تحضيرية من عشرة أشخاص خمسة ذكور وخمسة إناث يعهد لها التحضير للقاء مفتوح مع مختلف شرائح شبيبة الحزب قصد التحضير لهيكلة الشبيبة بعد المصادقة على القوانين الخاصة بها، في مؤتمر إقليمي لشبيبة حزب “البام”سوف يعقد لاحقا. و في هذا الصدد شدد عبد النبي بيوي على عدم إقصاء أية فئة من الشباب، موظفين كانوا أم طلبة، لا نميز بينهم سواء كانوا يعملون في الميكانيك، أو بنائين، حتى و لو كانوا مستخدمين في التهريب، و ليس في مدينة وجدة فقط، بل حتى في القرى المجاورة للمدينة لا نميز بين هذا و ذاك. و هو الأمر الذي أعجب الجميع و قاموا بالتصفيق عليه.

و في معرض كلامه شدد البرلماني بيوي على ضرورة تواجد شباب الحزب في جميع التظاهرات و في جميع القطاعات لذلك أكد بيوي على أن يكون لحزبه “البام” شباب مؤطر أحسن تأطير. كما دعا جميع الشبان و الشابات إلى التحالف و جمع الشمل وبناء شبيبة قوية موحدة حتى تكون للحزب مكانة على الصعيد الوطني.

و اغتنم بيوي هذه المناسبة لتقديم التهنئة إلى الأمين العام الجديد لحزب الأصالة و المعاصرة مصطفى البكوري، مؤكدا أن هذا الوجه الرجل سوف يضخ دما جديدا في الحزب.

و تخللت هذا اللقاء عدة مداخلات للشبان و الشابات الذين حضروا بكثافة كعينة ممثلة لمختلف شرائح شبيبة حزب الأصالة و المعاصرة، و الذين تقدموا بعدة مطالب تصب في الصالح العام للمجتمع الوجدي، سواء تعلق الأمر بالمجالات التفقيفية و الفنية و التنموية، أو بالمرافق الاجتماعية، أو مشاكل النقل العمومي و مشاكل غلاء فاتورات الماء و الكهرباءو غير ذلك… و في هذا السياق رحب بيوي بكل المطالب إلا أنه أكد أنه منذ انتخابه نائبا برلمانيا لم يتوصل و لو بملف واحد يحمل توقيعات و يعبر عن مطالب اجتماعية، باستثناء توصله بطلبات شخصية تتعلق بحاجات البعض الى أدوية أو علاج أو لوازم العيش و غيرها مؤكدا أنه و بفضل التعاون مع أطر الصحة تمكن من تلبية أكثر من 250 طلب شخصي لحد الآن و لازال يدرس باقي الطلبات التي تندرج في إطار عمل اجتماعي.

و في اختتام اللقاء عبر البرلماني الشاب عبد النبي بيوي عن تفاؤله الكبير في تحقيق نجاح أكيد و شعاره”لا خوف على حزب الأصالة و المعاصرة” قائلاثإن التراكتور أصبح يمشي على قنطرة مزدوجة بفضل الأمين الجديد مصطفى بكوري و حكيم بنشماس و بفضل طموح الشبيبة بالفعل…”

البرلماني عبد النبي بيوي يؤكد في لقاء تواصلي مع شبيبة حزب الأصالة و المعاصرة بدار النسيم بوجدة أن لا مجال للوجوه القديمة في الاستحاقات المقبلة
البرلماني عبد النبي بيوي يؤكد في لقاء تواصلي مع شبيبة حزب الأصالة و المعاصرة بدار النسيم بوجدة أن لا مجال للوجوه القديمة في الاستحاقات المقبلة
البرلماني عبد النبي بيوي يؤكد في لقاء تواصلي مع شبيبة حزب الأصالة و المعاصرة بدار النسيم بوجدة أن لا مجال للوجوه القديمة في الاستحاقات المقبلة
البرلماني عبد النبي بيوي يؤكد في لقاء تواصلي مع شبيبة حزب الأصالة و المعاصرة بدار النسيم بوجدة أن لا مجال للوجوه القديمة في الاستحاقات المقبلة

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz