البحر الأبيض المتوسط يلفظ جثة مراهق بمارتيل

وجدة البوابة22 يوليو 2019آخر تحديث : منذ شهر واحد
البحر الأبيض المتوسط يلفظ جثة مراهق بمارتيل
رابط مختصر

لفظ موج البحر الأبيض المتوسط في اتجاه ساحل مارتيل، اليوم الإثنين، جثّة مراهق في ربيعه السّادس عشر، كان قد اختفى السّبت المنصرم، ولم يظهر له أثر طوال اليومين الماضيين.

مصادر محلّيّة أفادت لهسبريس بأنّ “إ.م” حلّ بمدينة مارتيل بمعيّة أسرته القادمة من مدينة فاس، لقضاء عطلة الصّيف، مضيفة أنّه غرق في غفلة من أهله، كما تشير المعطيات المتوفّرة، حتّى ظهرت جثّته بعد زوال اليوم.

المصادر ذاتها أفادت بأنّ المصالح الأمنيّة والشّرطة العلميّة، بمعيّة عناصر الوقاية المدنيّة، قد حلّت بعين المكان وعاينت الجثّة في إطار التّحقيق؛ ثم جرى نقلها إلى مستودع الجثامين بالمستشفى الإقليميّ سانية الرّمل بفي طوان.

المصدربلقاسم الجطاري

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.