يقع هذا في الوقت الذي يوزع فيه سي علي الفاسي تعويضات خيالية على موطيقيه السامين , وليعلم الناس ان سي علي، حسب جريدة نيني ، يتقاضى شهريا خمسة و عشرين مليون في الشهر وله طائرة خاصة يتنقل بها
بينما المواطن البسيط يكتوي بنار الهبها بنكيران ونفخ فيها سي علي الفاسي الفهري
تبا لبنكيران انه نذير شؤم على المغرب فليذهب الى الجحيم