الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب يدين سلوك عبد السلام المعطي وبعض العناصر التي فشلت في مجال التنافس الديمقراطي

26703 مشاهدة

خالد السطي / حذر المكتب الوطني للاتحاد الوطني للشغل الذي يقوده محمد يتيم الجهات المسؤولة من الوقوع في شباك محاولات التشويش والتلبيس والتدليس التي يلجأ إليها البعض ومن التعامل مع «مؤتمرات» مفبركة ومع نتائجها ، وأكد في بلاغ توصلنا بنسخة منه أن مناضلي الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب قد عبروا عن إرادتهم الحرة من خلال مؤتمرهم الوطني الخامس والمجلس الوطني المنبثق عنه وسيتصدون بكل حزم وقوة لكل من يسعى إلى التشويش على اختياراتهم الديمقراطية والتفافهم حول منظمتهم .مبرزا أن المكتب الوطني للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب الذي سبق أن تم إيداعه لدى سلطات ولاية الرباط شهر ماي 2010 والمنبثق عن المجلس الوطني المنعقد بتاريخ25 أبريل 2010 والمنبثق بدوره عن المؤتمر الوطني الخامس للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب هو الممثل الشرعي والوحيد للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب.

 الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب يدين سلوك عبد السلام المعطي وبعض العناصر التي فشلت في مجال التنافس الديمقراطي
الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب يدين سلوك عبد السلام المعطي وبعض العناصر التي فشلت في مجال التنافس الديمقراطي

وقد جاءت مواقف الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب هذه بعد أن بلغ إلى علم قيادته أن بعض العناصر ،ومنهم عبدالسلام المعطي الكاتب العام السابق للجامعة الوطنية لموظفي التعليم، ونائبيه في الولاية السابقة محمد البرودي، وسعيد مندريس بالإضافة إلى أحمد دكار وإدريس مزيوي،والتي سبق للأجهزة المقررة داخل الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب أن اتخذت قرارا بفصلها بسبب عدد من المخالفات التي تمس بأسس العضوية داخل الاتحاد وعلى رأسها رفض الاحتكام إلى الشرعية الديمقراطية والانتخابية وإلى نتائجها – حسب ما تنص على ذلك قوانين المنظمة – قد عمدت إلى عقد اجتماع مزور انتحل صفة المؤتمر الوطني الاستثنائي للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، كما سبق لها أن عقدت سابقا اجتماعا مزورا تحت اسم المجلس الوطني للجامعة الوطنية لموظفي التعليم بمراكش، وفبركة اجتماعات مزورة لهيئات تقريرية داخل المنظمة.إلى ذلك أدان البلاغ سلوك بعض العناصر التي فشلت في مجال التنافس الديمقراطي ولجأت بذلك إلى أسلوب التشويش وفبركة اللقاءات الصورية والمكاتب التي لا تمثل إلا نفسها، والسعي إلى قرصنة إرادة قواعد المنظمة واختطاف إرادتها التي عبرت عنها بكل حرية من خلال المؤتمر الوطني الخامس للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب والمجلس الوطني للمنظمة،كما حاولت وفشلت في قرصنة إرادة مناضلي الجامعة الوطنية لموظفي التعليم. مبرزا أن كل الاتحادات الجهوية والإقليمية والمحلية والجامعات القطاعية متمسكة بإطارها الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب ومعتزة بنتائج مؤتمرهم الخامس الذي انتخب لولاية ثانية كاتبه العام بنسبة 87,6./. من عدد الأصوات المعبر عنها كما انتخب مجلسه الوطني الذي انتخب هو الآخر بطريقة ديمقراطية المكتب الوطني للاتحاد .

 الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب يدين سلوك عبد السلام المعطي وبعض العناصر التي فشلت في مجال التنافس الديمقراطي
الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب يدين سلوك عبد السلام المعطي وبعض العناصر التي فشلت في مجال التنافس الديمقراطي

ومن أجل وضع الرأي العام في الصورة وتصديا لمحاولات التغليط والتشويش من قبل هذه المجموعة، بعد أن فشلت مساعيها في وضع اليد على الرصيد النضالي والتمثيلي للجامعة الوطنية لموظفي التعليم ،أكد البلاغ الذي وقعه محمد يتيم للرأي العام وللسلطات المعنية أن الهيئات التي لها الصلاحية والمخولة بالدعوة إلى مؤتمر استثنائي هي الهيئات الشرعية المنبثقة عن المؤتمر الوطني الخامس للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب وهي إما المكتب الوطني للاتحاد أو مجلسه الوطني الذي يتخذ قرارا بذلك بعد تلقيه رسائل فردية كتابية من أعضائه كما ينص على ذلك القانون الداخلي للمنظمة، ولذلك فالاجتماع المذكور المسمى بالمؤتمر الاستثنائي باطل وما ترتب عليه باطل.كما أن القانون الأساسي للاتحاد ينص على أن أي مؤتمر وطني للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب يتم تحت إشراف رئيس ولجنة ينتخبها المجلس الوطني للمنظمة. والأمر أن المجلس الوطني للاتحاد لم ينتخب أي رئيس أو لجنة لأي مؤتمر ولم يدع إلى انعقاد أي مؤتمر من هذا النوع.كما أنه أنه لم توجه أي دعوة للأعضاء المفترضين في أي مؤتمر استثنائي أي- و هم في هذه الحالة أعضاء المؤتمر العادي كما أنهم لا علم لهم بانعقاده.يذكر أن العناصر المفصولة من نقابة الاتحاد والجامعة الوطنية لموظفي التعليم المذكورة سالفا سبق أن أعلنوا عن فك ارتباطهم مع نقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب وفق بيان مراكش الصادر في 29 ماي 2010 وأعلنوا تأسيسهم لنقابة تعليمية اختاروا لها نفس الاسم الذي تحمله جامعة الاتحاد التي يرأسها عبدالإلاه الحلوطي ونصبوا عبدالسلام المعطي كاتبا عاما لها،قبل أن تفصل وزارة التربية الوطنية في الأمر وتقرر التعامل مع الجامعة التي يرأسها عبدالإلاه الحلوطي وفق مراسلة أرسلت إلى الأكاديميات والمديريات المركزية بتاريخ 14شتنبر 2010 بعد أن توصلت وزارة اخشيشن بتصريحات فردية لأعضاء اللجان الثنائية المتساوية الأعضاء”أزيد من 80 من أصل 90″ أعلنوا تشبثهم بالانتماء لنقابة الجامعة التابعة للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب.

كرونولوجيا وأحداث

-10 و11 ابريل 2010 انعقاد المؤتمر الوطني للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب وانتخاب محمد يتيم كاتبا عاما.– 13 أبريل 2010 عبدالسلام المعطي يصرح عقب انتهاء المؤتمر ليومية التجديد ويؤكد على أن المؤتمر الوطني الخامس مر في أجواء ديمقراطية وشفافة، انظر مقتطف من المقال:” عبر كل مؤتمر عن وجهة نظره بكل حرية من النقد إلى التجريح الخفيف ثم التداول الحقيقي المبني على معطيات وتقديرات معينة، وقد تم الحسم في انتخاب الكاتب الوطني وفق مسطرة متفق عليها مسبقا، إذ تم التصويت السري في كل المراحل في صناديق زجاجية أعدت لهذا الغرض من لجنة مختصة تضم عددا من المهندسين والطلبة اعتبروا جنود الخفاء داخل المؤتمر. وسجل عبد السلام المعطي، رئيس الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، بارتياح عن كون أجواء المؤتمر مرت في أجواء ليست بالهادئة بل بها نوع من الاحتكاك وتبادل الكلام الحاد دون تجاوز الحدود المعقولة، أما بالنسبة للعملية الانتخابية يؤكد المعطي في تصريح لـ”التجديد” فقد مرت في أجواء ديمقراطية وشفافة، وخير دليل على ذلك أن المؤتمرين لم يشككوا في نتائج الانتخابات ولم يطعنوا فيها بل باركوا هذه النتيجة، وفيما يخص السير العام للمؤتمر الخامس للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب أشار رئيس الاتحاد إلى أن التسيير كان جيدا، وهنأ بالمناسبة جامع المعتصم على حنكته وصبره وضبطه لأجواء المؤتمر الذي ضم قرابة 1000مؤتمر ومؤتمرة.”

_ 25 أبريل 2010 انعقاد المجلس الوطني للاتحاد وانتخاب نائبي الكاتب العام وأعضاء المكتب الوطني الجديد._12 و 13 ماي 2010 انعقاد المؤتمر الوطني الرابع للجامعة الوطنية لموظفي التعليم وانتخاب عبدالإلاه الحلوطي كاتبا عاما بما مجموعه 213 صوتا مقابل 172 للكاتب العام السابق عبدالسلام المعطي._ 17 ماي 2010 يومية التجديد تنشر على صدر صفحتها الأولى خبر انتخاب عبدالإلاه الحلوطي كاتبا عاما للجامعة الوطنية لموظفي التعليم خلفا لعبدالسلام المعطي._18 ماي 2010 عبدالسلام المعطي يصدر بلاغا بصفته كاتبا عاما للجامعة الوطنية لموظفي التعليم التابعة للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب تشبث من خلاله بصفة الكاتب العام ويطعن في نتائج المؤتمر.-18 ماي2010 عبدالسلام المعطي يوجه مراسلة إلى الكتاب الجهويبن والإقليميين والمحليين للجامعة وباقي أعضاء هذه المكاتب طالبهم بعدم التعامل مع أي وثيقة أو مراسلة تصدر باسم الجامعة الوطنية لموظفي التعليم لا تحمل توقيعه،كما أعلن فيها مواصلة أعضاء المكتب الوطني للجامعة بقيادة المعطي أداء مهامه بشكل طبيعي إلى حين انعقاد مؤتمر شرعي.– بعد 18 ماي 2010 إرسال رسائل التهنئة للكاتب العام المنتخب عبدالإلاه الحلوطي من طرف المكاتب الجهوية والإقليمية والمحلية واستنكار هذه المكاتب ما جاء في بلاغ ومراسلة عبدالسلام المعطي مع دعوته من قبل عدد من المناضلين إلى التراجع عن قراراته المتهورة خصوصا وأنهم حضروا المؤتمر وعاينوا مختلف أحداثه.-25 ماي 2010 عبدالسلام المعطي يعقد لقاء سمي بالمكتب الوطني للجامعة الوطنية لموظفي التعليم التابعة للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب ويصدر بيانا موقعا باسمه– 28 ماي 2010 المحكمة الابتدائية بسلا ترفض دعوتين قضائيتين رفعها عبد السلام المعطي ضد كل من الكاتب العام للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب محمد يتيم والكاتب العام للجامعة الوطنية لموظفي التعليم عبدالإلاه من أجل إيقاف أشغال المجلس الوطني للجامعة وإلغاء نتائج المؤتمر الوطني الرابع للجامعة.-29 ماي 2010 إصدار بيان مراكش موقع من طرف عبدالسلام المعطي وبخاتم الجامعة الوطنية لموظفي التعليم حيث تم الإعلان عن عقد دورة المجلس الوطني للجامعة وفك الارتباط بنقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، واعتبروا “الجامعة الوطنية لموظفي التعليم التي تتوفر على الوثائق القانونية الحالية المسلمة للكاتب العام الوطني عبدالسلام المعطي هي القيادة الشرعية للجامعة”.– 30 ماي 2010 انعقاد المجلس الوطني للجامعة الوطنية لموظفي التعليم التابعة للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب برئاسة عبدالإلاه الحلوطي بسلا،وحضور أزيد من 200 عضو من أصل 225،كما حضر الدورة كل من عبدالسلام المعطي،محمد البرودي،سعيد مندريس،أحمد دكار،إدريس مزيوي،الذين تقرر فصلهم لاحقا، وآخرون من الذين حضورا ما أسموها “دورة المجلس الوطني المنعقد بمراكش بالمؤسسة الداخلية العليا بعد المؤتمر”، وقد حاول هؤلاء مدعومين من طرف بعض العناصر التي لا علاقة لها بعضوية المجلس الوطني نسف دورة المجلس الوطني المذكورة ولما فشلت انصرفت دون أن تؤثر على مجريات الدورة حيث تم انتخاب نائبي الكاتب العام وأعضاء المكتب الوطني للجامعة الوطنية لموظفي التعليم فالغذاء ثم الانصراف وذلك وفق جدول الأعمال المحدد في الاستدعاءات. والمكاتب الجهوية والإقليمية للجامعة في جميع الجهات والأقاليم تؤكد تشبتها بنتائج المؤتمر الوطني الرابع للجامعة الوطنية لموظفي التعليم وبالتفافها حول الكاتب العام المنتخب انتخابا ديمقراطيا الاستاذ عبد الإله الحلوطي– 30 ماي 2010 المجلس الوطني للجامعة الوطنية لموظفي التعليم(ا.و.ش.م) يصدر بلاغا أعلن فيه عن نتائج انتخاب كل من عبدالله عطاش نائبا أولا وعبدالإلاه دحمان نائبا ثانيا وكل من محمد ازويتن،عبدالله صمايو،عبدالعالي الخالدي،خالد السطي،محمد دحمان، حسن الصايم،الطيب البقالي، محمد المتقن، ادريس المغلشي،محمد التايكي، مصطفى مرشد،مينة صغور، محمد اللويز،مصطفى العلوي،ورحمة بنور أعضاء بالمكتب الوطني.-3 يونيو 2010 انعقاد أول اجتماع للمكتب الوطني للجامعة الوطنية لموظفي التعليم برئاسة عبدالإلاه الحلوطي حيث تم الرد على بيان مراكش، وقرر بناء على مقتضيات القانونين الداخلي والأساسي للنقابة والخروقات الجسيمة والإساءة المتكررة للمنظمة من طرف الآتية اسماؤهم”عبدالسلام المعطي،سعيد مندريس،محمد البرودي،أحمد دكار،إدريس مزيوي” فضلا عن إعلان هؤلاء في ما أسموه بيان مراكش بتاريخ 29ماي2010 عن فك ارتباطهم بالاتحاد الوطني للشغل بالمغرب الذي تعتبر الجامعة الوطنية لموظفي التعليم جزء لا يتجزأ منه،يقرر:تجريد الأشخاص المذكورة أسماؤهم من عضوية الجامعة الوطنية لموفي التعليم وأن هؤلاء لا يمثلون الجامعة ولا يجوز لهم أن يتكلموا باسمها.– 10 يونيو 2010 المكتب الوطني للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب يصدر بلاغا ذكر فيه بالخروقات الجسيمة للكاتب العام السابق للجامعة عبدالسلام المعطي ويصادق على قرار تجريد المفصولين الخمسة من عضوية الاتحاد وجميع أجهوته.مؤكدا حقه في المتابعة القضائية والقانونية للأشخاص المذكورين بتهمة انتحال صفات ليست لهم وبتهمة قرصنة اسم منظمة بناء على قرار صادر عن اجتماع غير قانوني سمي زورا وبهتانا ب” المجلس الوطني للجامعة الوطنية لموظفي التعليم”، كما حمل البلاغ سلطات ولاية الرباط مسؤولية أي تزكية للأعتداء على الشرعية كما عبر عنها المؤتمر الوطني الرابع للجامعة وتسليم وصل عن إيداع مكتب مؤسس بطريقة غير قانونية،وجدد التأكيد على أن الكاتب العام للجامعة الوطنية لموظفي التعليم هو ذ عبدالإلاه الحلوطي المنتخب بطريقة شرعية وديمقراطية وهو الممثل الوحيد لدى السلطات المختصة.– 19 يونيو 2010 انعقاد اللجنة الإدارية للجامعة الوطنية لموظفي التعليم التابعة للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب بحضور الجهات الستة عشر والمتفرغين وأعضاء المكتب الوطني للجامعة حيث جددت اللجنة تشبثها بنتائج المؤتمر الوطني الرابع للجامعة واستنكرت قرصنة اسم الجامعة من طرف الكاتب العام السابق.– 9 يوليوز 2010 الجامعة الوطنية لموظفي التعليم تراسل وزارة التربية الوطنية وتضع بالوزارة 79 تصريحا موقعا من طرف أعضاء اللجان الثنائية الذين أعلنوا تشبثهم بالانتماء إلى الجامعة التابعة للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب.– 14 شتنبر 2010 وزارة التربية الوطنية تصدر مراسلة تؤكد فيها شرعية الجامعة الوطنية لموظفي التعليم التي يرأسها عبدالإلاه الحلوطي ودعت مسؤوليها إلى التعامل مع هذه الجامعة.– 19 شتنبر 2010 ادعاء المفصولين الخمسة من الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب ومن الجامعة الوطنية لموظفي التعليم الخمسة وآخرون عقد مؤتمر استثنائي للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب بالمحمدية ، واختيار عبدالسلام المعطي كاتبا عاما للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب– 20 شتنبر 2010، المكتب الوطني للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب برئاسة محمد يتيم يحذر السلطات المعنية من الوقوع في شباك محاولات التشويش والتلبيس والتدليس التي يلجأ إليها البعض ومن التعامل مع «مؤتمرات» مفبركة ومع نتائجها ، ويؤكد أن مناضلي الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب قد عبروا عن إرادتهم الحرة من خلال مؤتمرهم الوطني الخامس والمجلس الوطني المنبثق عنه وسيتصدون بكل حزم وقوة لكل من يسعى إلى التشويش على اختياراتهم الديمقراطية والتفافهم حول منظمتهم . كما أدان سلوك بعض العناصر التي فشلت في مجال التنافس الديمقراطي ولجأت بذلك إلى أسلوب التشويش وفبركة اللقاءات الصورية والمكاتب التي لا تمثل إلا نفسها، والسعي إلى قرصنة إرادة قواعد المنظمة واختطاف إرادتها التي عبرت عنها بكل حرية من خلال المؤتمر الوطني الخامس للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب والمجلس الوطني للمنظمة،كما حاولت وفشلت في قرصنة إرادة مناضلي الجامعة الوطنية لموظفي التعليم. مبرزا أن كل الاتحادات الجهوية والإقليمية والمحلية والجامعات القطاعية متمسكة بإطارها الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب ومعتزة بنتائج مؤتمرهم الخامس الذي انتخب لولاية ثانية كاتبه العام بنسبة 87,6./. من عدد الأصوات المعبر عنها كما انتخب مجلسه الوطني الذي انتخب هو الآخر بطريقة ديمقراطية المكتب الوطني للاتحاد .

أعدها خالد السطي

اترك تعليق

1 تعليق على "الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب يدين سلوك عبد السلام المعطي وبعض العناصر التي فشلت في مجال التنافس الديمقراطي"

نبّهني عن
avatar
صباح
ضيف

السلام عليكم ورحمة الله
لم استطع ان امنع نفسي من ارسال هذه الرسالة لسيادتكم كي اهنئكم على ربحكم القضية ضد المسمى المعطي و زبانيته.الحق يعلو ولا يعلى عليه.انا عضو في نقابتكم و كنت متابعة القصة منذ الاول خصوصا و ان احد طباخيها استاذة رياضيات من مراكش جمعت الحابل والنابل في الحافلة من مراكش.بل هناك من اعترف لي حرفيا انه رفع يده ليدلي بصوته وهو لا يدري ماهو فاعله.طبعا عملية الببيع والشراء كانت حاضرة من خلال الوعود بمساعدة من يحتاج المساعدة… اعذري تدخلي فذلك ليس من طبعي لكن ابيت الا ان اهنئكم من جديد.
اعانكم الله على فعل الخير

‫wpDiscuz