“الإسلام المُمكن”، عنوان مستفز لبحث جديد في بيئة وهابية/ وجدة: محمد السباعي

100240 مشاهدة

وجدة: محمد السباعي/ وجدة البوابة:هل هناك إسلام ممكن و إسلام غير ممكن؟ هل يخضع تطبيق الإسلام وأحكامه لسلطة الواقع؟ ألا يؤدى بنا هذا الخطاب إلى تأجيل تطبيق الإسلام إلى ما لا نهاية ، بدعوى أن الظروف غير مواتية؟ وبالتالي نساهم بأنفسنا في تعطيل الدين وإقصائه من الحياة؟… تلكم بعض الأسئلة التي أثارها كتاب (الإسلام الممكن-دراسة تأصيلية في فقه المسافة بين فهم النص وتطبيقه) لصاحبه ماهر بن محمد القرشي، خلال حلقة علمية نظمتها جمعية النبراس للثقافة والتنمية بوجدة عشية الأحد 8 رمضان ، حضرها لفيف من الأساتذة الباحثين والمثقفين والمهتمين بالمدينة.

 والكتاب موضوع النقاش صدر عن مركز نماء للبحوث والدراسات سنة 2013، والكاتب هو شاب سعودي، والمناسبة هي هبوب رياح الربيع العربي التي خلخلت المياه الراكدة وهزت أركان الأنظمة المستبدة.

يؤكد الكاتب أن جميع أحكام الشريعة مشروطة بالإمكان والاستطاعة، وبالتالي وجب على المسلم معرفة شروط التطبيق وموانعه. و يميز الكاتب بين قواعد فهم النص وقواعد تطبيقه، بحيث تختص قواعد الفهم بالأحكام الثابتة، وتختص قواعد التطبيق بالأحكام المتغيرة. ويؤكد على وجود مسافة بين النص وتطبيقه، تتغير بحسب المكان والزمان والحال .ثم يفصل بين قواعد الفهم وقواعد التطبيق، بكون الأولى مطلقة من تأثيرات الزمان والمكان والحال، في حين أن قواعد التطبيق مقيدة بذلك. ويترتب على هذا الفرق أن نتائج قواعد الفهم أحكام ثابتة، ونتائج قواعد التطبيق أحكام متغيرة. أهل الاختصاص في فهم النص هم : علماء الشريعة فقط، وأهل الاختصاص في تطبيق النص هم: علماء الشريعة إضافة إلى خبراء الواقع؛ حيث يختص علماء الشريعة بالجانب الشرعي من المسألة، ويختص الخبراء بالجانب الواقعي منها.تستمد الفهم قواعده من أصلين عظيمين هما: اللغة العربية ومقاصد الشريعة، وتستمد قواعد التطبيق من مصدرين أصيلين هما: السيرة النبوية وسيرة الخلفاء الراشدين. ومن قواعد التطبيق الأساسية حسب المؤلف: التدرج والاستطاعة و المصلحة.

والجميل في الأمر أن شابا سعوديا يتحفنا ببحث تجديدي، يخرج عن دائرة المواضيع المكرورة مثل (إطلاق اللحية وقص الشارب، وتقصير الثوب، وتحريم السياقة على المرأة…)

يُذكر أن هذا الموضوع سبق أن تناوله علماء أصول الفقه منذ الشافعي و الشاطبي إلى الطاهر بن عاشور وأحمد الريسوني وغيرهم. كما أن قضية التطبيق تناولها المفكر التونسي عبد الحميد النجار في كابه القيم “في فقه التدين، فهما وتنزيلا”، و كتب القرضاوي في فقه الأولويات وفقه الواقع ، و كتب المهندس محمد الحمداوي عن التدافع من أجل إقامة الدين. 

لا شك أن شبابنا اليوم في أمس الحاجة إلى التفاعل الجدي مع هذا الجهد التنظيري حتى لا تقع فريسة الحماس والاندفاع و الانغلاق مع ضحالة الفهم وضبابية الرؤية، مما يؤدي إلى تطبيق مضحك مبكي للإسلام ، ولعل آخر هذه الكوارث: إعلان الخلافة الإسلامية ومبايعة أمير المؤمنين في أحد أحياء مدينة الموصل بالعراق الجريح .

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz