الإسبان يهاجمون المراكز التجارية بسبب الجوع

11102 مشاهدة

وجدة البوابة – مغرب بريس: وجدة في 12 غشت 2012، قام خوسي مانويل سانشيز غوردييو ، رئيس إحدى البلديات جنوب قرطبة عن حزب اليسار الموحد بإسبانيا ، أول أمس الثلاثاء بقيادة عملية اقتحام لأحد المراكز التجارية الكبرى بالأندلس من أجل إخراج مواد غذائية لتوزيعها مجانا على المتضررين من تعبات الأزمة الإقتصادية بإسبانيا

رئيس البلدية و القيادي البارز في نقابة العمال الأندلسيين ، قاد ما يقارب 500 مقتحم إلى أحد مراكز التسوق ، حيث تم ملئ العديد من العربات بالمواد الأساسية مثل الأرز ، الحليب ، الزيت .. دون دفع ثمنها ، فيما تكلف باقي المقتحمون بتشتيت مجهود الشرطة التي حضرت لعين المكان بعد إبلاغها بالحادث من طرف عمال المركز التجاري

غوردييو صرح بعد ذلك لوسائل الإعلام أن وجود عدد من المواطنين بالجوع كان الدافع الرئيسي للقيام بهذا العمل ، مؤكدا في نفس الوقت أن ” الغنيمة سيتم منحها لإحدى المنظمات الخيرية التي ستتكفل بتوزيعها على الفقراء . فيما أكد مسؤولي النقابة على أن هذا الاقتحام هو مجرد خطوى أولى لمجموعة من الخطوات تهدف إلى مساعدة الفقراء على ملئ بطونهم

من جهة أخرى ، قام أعضاء من نفس النقابة ،بتزامن مع الحادث ، باقتحام مركز تجاري خاص بالكاريفور ، إلا أن مفاوضات خاضهتها إدارة المركز التجاري مع المقتحمين ، أدت إلى اتفاق يقضي بتسليم المركز 12 عربة محملة بمواد غذائية للفقراء ، بعد أن أعربت الإدارة عن تفهمها للأزمة التي تنخر القدرة الشرائية للمواطن الإسباني

ردود الأفعال لم تتأخر كثيرا ، حيت عبر قادة حزب اليسار الموحد في إسبانيا عن مساندتهم لزميلهم في الحزب ، فيما صرح رئيس إقليم الأندلس عن تفهمه للأمر ، و صرح وزير الداخلية في حكومة مدريد لوكالة إيفي على أن أوامرا صدرت باعتقال المقتحمين و على رأسهم قائدهم غوردييو ، بينما شجبت أحزاب اليمين و الوسط هذا التصرف و صنفته ضمن السرقات التي يعاقب عليها القانون ، و هو نفس موقف شركات التوزيع التجاري بإسبانيا التي لم تتردد في إدانة الحادث

الإسبان يهاجمون المراكز التجارية بسبب الجوع
الإسبان يهاجمون المراكز التجارية بسبب الجوع

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz