إصدار يدقق في الأمن البيئي بالبحر الأبيض المتوسط

وجدة البوابة9 سبتمبر 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
إصدار يدقق في الأمن البيئي بالبحر الأبيض المتوسط
رابط مختصر

عن المجلة المغربية للادارة المحلية والتنمية (REMALD)، صدر مؤلف جماعي يتضمن اشغال الندوة العالمية حول “البيئة في حوض البحر الابيض المتوسط.. فضاء للشراكة ام مجال للتنافس؟”، التي نظمها مختبر الدراسات العالمية حول تدبير الازمات التابع لكلية الحقوق في جامعة القاضي عياض؛ بشراكة مع المؤسسة الالمانية “هانس سايدل”، بمراكش يومي 25 و26 نونبر 2016.

وتضمن المؤلف، الذي اشرف على انجازه كل من الطبيب ادريس لكريني والدكتور الحسين شكراني، مداخلات علمية قيمة لخبراء وباحثين من المغرب وتونس والجزائر ومصر باللغتين العربية والفرنسية.

ويهدف الكتاب، الذي أتى في 238 صفحة من الحجم الكبير، الى تعميق النقاش حول الامن البيئي المتوسطي وتفاعل انماط التعاون والصراع في هذا الصدد، في ظرفية ازدادت فيها اهمية البيئية داخل السياسات العالمية والوطنية.

كما يتضمن المؤلف احدى 10 دراسة وبحثا لجامعيين وخبراء من تخصصات متغيرة؛ تناولت الموضوع من جوانب متغيرة، اذ قسمت الى ثلاثة محاور اساسية، خصص الاول منها لمناقشة التهديدات المناخية في حوض المتوسط من جهة، ومستويات التفاعل من جهة اخرى، وتناول الثاني آفاق حماية البيئة في هذا الحوض واسهامات التاسيس في هذا الشان؛ اما المحور الثالث والاخير فتناول السياسات العمومية في المغرب ومدى استحضارها للبعد البيئي.

اترك تعليق

avatar

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  Subscribe  
نبّهني عن