على هامش اليوم الدراسي”الأمازيغية ورهانات التنمية” بمدينة آزرو رئيس الكونغرس العالمي الأمازيغي يستنكر تصرفات المسؤولين الجزائريين تجاه الحركة الأمازيغية المطالبة بتكثيف الجهود بين مختلف الفاعلين في الحقل الأمازيغي لتأكيد الهوية الأمازيغية

19292 مشاهدة
– محمد عـبــيــد – مندوب المنارة الإخبارية/ آزرو- إقليم إفران / البوابة المغربية الكبرى- وجدة البوابة
استغرب و استنكر لوناس بلقاسم رئيس الكونغرس الأمازيغي الجزائري الأصل تصرفات و تعامل المسؤولين الجزائريين تجاه الحركة الأمازيغية موضحا أن الاشتغال على القضية الأمازيغية فيه مصلحة عامة للدولة وان الفاعلين في الحقل الأمازيغي يساهمون بشكل أو آخر في تلميع صورة بلدانهم.. جاء هذا خلا الندوة الصحفية التي عقدها الكونغرس العالمي الأمازيغي بمناسبة احتضان مدينة آزرو لليوم الدراسي المنظم بتنسيق مع” جمعية أنزووم” و”جمعية أمناي” تحت عنوان: “الأمازيغية و رهانات التنمية “، و الذي أوضح المنظمون له أن المطالبة بالحقوق الأمازيغية مرتبط بالهوية المستمدة من الأرض وليس على الجانب العرقي ، مشيرين إلى أن مطالب الحركة الأمازيغية و التنسيق مع الحركة الديمقراطية تتجاوز أحيانا مطالب التيارات الأخرى.و كانت ثانوية طارق بن زياد بآزرو الإعدادية البربرية قد احتضنت أشغال هذا اليوم الدراسي يوم الأحد ما قبل الأخير (فاتح نونبر 2009 ) تحت إشراف الكونغرس العالمي الأمازيغي حيث تم تقديم ثلاثة عروض :العرض الأول تقدم به رئيس الكونغرس العالمي الأمازيغي الذي تطرق من خلاله عن فك الحواجز الاستعمارية التي صنعها المستعمر أمام شعوب دول شمال إفريقيا مذكرا بان ألاما زيغ يشكلون وحدة الهوية والموروث الثقافي تتميز بالاستمرارية عبر العقود والأزمنة معرجا في مداخلته على الدور الدولي الذي يلعبه الكونغرس في المطالبة بالاعتراف بالحقوق الأمازيغية والاستناد في ذلك على المواثيق الدولية .فيما تناول العرض الثاني للدكتور محمد أجعجاع (أستاذ جامعي) مسألة الهوية وارتباطها بالأرض مبرزا العوامل التاريخية والسياسية التي ساهمت في طمس وتهميش الهوية والثقافة الأمازيغية منها ما هو مرتبط بالحقبة الاستعمارية ومنها ما برز مع إنشاء كتلة العمل الوطني سنة 1934 .و في مداخلته حول الأمازيغية والتنمية البشرية ، اعتمد الدكتور فوكيك إبراهيم تبسيط هذا الموضوع على تقارير المنظمات الدولية المصنفة لمستوى التنمية ببلادنا وعلى الإحصاء الوطني لسنة 2004 موضحا أن هذه التقارير مكنت من الوصول إلى معطيات تهم تدني المستوى المعيشي ومستوى الدخل بأغلب المناطق المغربية خاصة بالمناطق الجبلية التي يقطنها الأمازيغ مؤكدا على دور الفاعلين الأمازغيين في المساهمة لمواجهة هذا الوضع من خلال النضال واقتراح برامج تنموية بالمناطق المهمشة.و كانت الندوة الصحفية التي عقدت بمقر مركز الاستقبال بآزرو قد عبرت الأجوبة عن تساؤلات مراسلي الصحف الوطنية بإقليم إفران على دور الكونغرس العالمي الأمازيغي في تبليغ مطالب الحركة الأمازيغية للمنتظم الدولي( الأمم المتحدة)، وذلك بتنسيق مع منظمات غير حكومية بفرنسا واسبانيا وبلجيكا . وبخصوص البرنامج المستقبلي للفعاليات الأمازيغية و ارتباطا بموضوع التنمية، أفاد المنظمون لليوم الدراسي بأنه ستنظم لقاءات أخرى بالأطلس المتوسط حول عدة قضايا منها إشكالية أراضي الجموع مشكل المياه والمجال الغابوي.آزرو– محمد عبـيــد

JOURNEE AMAZIGHE AZROU الأمازيغية  ورهانات التنمية
JOURNEE AMAZIGHE AZROU الأمازيغية ورهانات التنمية
JOURNEE AMAZIGHE AZROU الأمازيغية  ورهانات التنمية
JOURNEE AMAZIGHE AZROU الأمازيغية ورهانات التنمية

آزرو– محمد عبـيــد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.