افتتاح السنة القضائية 2014 بمحكمة الاستئناف بوجدة

39608 مشاهدة

وجدة البوابة: أشرف الأستاذ فيصل الإدريسي الوكيل العام لجلالة الملك بمعية الأستاذ إدريس شرفي الرئيس الأول لدى محكمة الاستئناف بوجدة على افتتاح السنة القضائية2014 ، بحضور عدد كبير من المسؤولين  وأطر قطاع العدالة، وذلك يوم الخميس 30 يناير 2014 بعد الزوال بمقر محكمة الاستئناف .

وفي الكلمة التي ألقاها الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف، شدد فيها على القفزة النوعية التي شهدها قطاع العدالة بالمغرب خصوصا فيما يتعلق بتنفيذ الأمر المولوي الشريف الصادر بموجبه المنشور الوزيري عدد 845 بتاريخ 16 مارس 1979 ، المحين بتاريخ 17 دجنبر 2010، الرامي إلى عصرنة هذا القطاع ، الكفيل بالإسراع في البث في القضايا المعروضة أمام النيابة العامة وقاضي التحقيق، وفي قضايا الأحوال الشخصية، والقضايا الاجتماعية مثل خصومات الشغل والأسرة …

وذلك بآليات حديثة لمواكبة التكنولوجيات الحديثة للاتصال والإعلام، وكذا لتفعيل المفهوم الجديد لإصلاح القضاء الذي أكد عليه خطاب جلالة الملك ليوم 8 أكتوبر 2010، وجعل القضاء في خدمة المواطن ” وذلك بقيام عدالة متميزة بقربها من المتقاضين وببساطة مساطرها وسرعتها ونزاهة أحكامها وحداثة هياكلها وكفاءة وتجرد قضاتها وتحفيزها للتنمية ، والتزامها بسيادة القانون في إحقاق الحقوق ورفع المظالم”.

وفي كلمة الوكيل العام لجلالة الملك لدى محكمة الاستئناف بوجدة تم التطرق بللمجهودات المبذولة من طرف محاكم الجهة الشرقية ، والأهداف المراد تحقيقها خلال السنة القضائية 2014، والتدابير المقرر اتخاذها لتحقيق عدالة أفضل وأسرع.

ومن خلال أرقام ونسب متباينة في الملفات المعروضة أمام المحاكم ، والأحكام الصادرة، في الجهة الشرقية ما بين سنة 2012 و2013، تبين من خلال كلمة الوكيل العام انه تم تسجيل ارتفاع في القضايا الجنائية كالقتل والضرب والحرج وتكوين عصابات إجرامية، وهبوط في مؤشر قضايا أخرى خاصة تلك المتعلقة بالتزوير والنصب والاحتيال، وهو ما وشت به حصيلة القضايا الجزرية والعقوبات الصادرة من طرف محاكم وجدة والجهة الشرقية .

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz