اعتذار لتلامذتي…وأبنائي…/ وجدة: محمد العرجوني

ع. بلبشير10 أكتوبر 2016آخر تحديث : منذ 3 سنوات
اعتذار لتلامذتي…وأبنائي…/ وجدة: محمد العرجوني
رابط مختصر

كم كنت سعيدا
كنت أُعلم الصدق
كنت أُعلم
“قل الحق ولو كان مرا”
كنت أعلم
نبذ النفاق والنميمة
كنت أعلم
كرامة الإنسان
لا تداس
وليست مهانة ولا مهينة
كل ما علمته
وجدته أخيرا….
في خطابات…السيدة نبيلة…
فكم كنت سعيدا….سعيدا…
*****
كم أنا حزين…
إنني والسيدة نبيلة
تربينا على النبل والحقيقة
وصُدمنا…صُدمنا
يا إلهي….
كل ذا…
خطيئة…خطيئة….
عند بائعي الليل
صبحا وظهيرة…!!!!
*****************
وجدة البوابة: محمد العرجوني

1
اترك تعليق

avatar
1 Comment threads
0 Thread replies
0 Followers
 
Most reacted comment
Hottest comment thread
1 Comment authors
جابري Recent comment authors

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  Subscribe  
نبّهني عن
جابري
ضيف
جابري

تحية سي محمد . نصاب بالاحباط في هذا الواقع المر . وتبقي السياسة والاخلاق علي طرفي نقيض هذا هو الدرس الذي لم نقدمه يوما