اعتداء على قائد الدرك بالقصيبية يستنفر السلطات

وجدة البوابة1 سبتمبر 2019آخر تحديث : منذ 3 أشهر
اعتداء على قائد الدرك بالقصيبية يستنفر السلطات
رابط مختصر

تعرّض قائد الدرك الملكي بالقصيبية وعنصر مرافق له، مساء أمس السبت، لاعتداء بدوار الجحاوشة التابع لجماعة القصيبية بإقليم سيدي سليمان، استدعى نقلهما على وجه السرعة إلى المستشفى الإقليمي لتلقي العلاجات الضرورية، بعد محاولتهما إيقاف مشتبه فيه بالدوار ذاته.

وفي تفاصيل الواقعة، أورد مصدر هسبريس أن “قائد الدرك تنقل رفقة عنصر آخر إلى دوار الجحاوشة من أجل الاستماع إلى أحد الأشخاص، إثر شكاية تلقتها سرية الدرك بالقصيبية”، مشيرا إلى أن “المشتكى به كان في حالة سكر “طافح”، ليتم إيقافه واقتياده مكبلا، حيث بدأ في الصراخ وعض يد القائد وقام بتمزيق جزء من ملابسه”، مضيفا أن “بعض المدعوين لحفل زفاف بالمنطقة قاموا بالاعتداء على عنصري الدرك بالحجارة والعصي”.

المصدر نفسه كشف لهسبريس أن القائد ومرافقه قاوما هجوم ساكنة الدوار، وتمكنا من اقتياد المشتبه فيه إلى مركز الدرك بالقصيبية ووضعه تحت تدابير الحراسة النظرية، قبل أن يجري نقلهما إلى المستشفى الإقليمي بسيدي سليمان لتلقي العلاجات الضرورية.

ومباشرة بعد إشعارها بالواقعة، أعطت قيادة السرية الجهوية للدرك تعليماتها إلى سرية سيدي سليمان ودار بلعامري وسيدي يحيى للقيام بحملة تمشيطية بالدوار المذكور، للبحث عن المعتدين وفتح تحقيق في الموضوع لمعرفة دوافعه ومجموع ملابساته.

المصدرفؤاد طباق من سيدي سليمان

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن