ازرو: المستشفى الإقليمي 20 غشت بآزرو انتقال و تساؤلات في ترشيد الموارد البشرية

18795 مشاهدة
محمد عـبــيــد – مندوب المنارة الإخبارية – آزرو – إقليم إفران / البوابة المغربية الكبرى- وجدة البوابة
هل أصبح المستشفى الإقليمي و بالأخص قسم الولادة التابع له قنطرة للاختصاصيين ذوي النفوذ للعبور إلى المراكز الحضرية الكبرى بالمغرب؟.. هذا هو التساؤل العريض الذي تلوكه الألسن خلال الأسابيع الأخيرة مشكلا محور نقاشات في مجالس الرأي العام بعد أن تناهى إلى علمه الموافقة من قبل الوزارة على انتقال طبيب مختص في الولادة الحاجة إليه ملحة بهذا المستشفى أكثر منها بمدينة بفاس.فبالرغم من العجز المسجل في الموارد البشرية الصحية المتخصصة بالنسبة لمستشفى الولادة الذي يعتبر العمود الفقري في الصحة بإقليم إفران ،استغرب الجميع قرار الانتقال بل عمد الوزارة و المندوبية الإقليمية للصحة هذا الإجراء الذي اليوم تتجلى سلبياته و تنحرف عن الأهداف المسطرة و المعلن عنها من قبل الوزيرة ياسمينة بادو ، إذ كيف يمكن تفسير اتخاذ إجراء الانتقال لاختصاصي في الطب النسائي دون أن تعمد إلى تعويضه الفوري استنادا على سياستها التي تنشرها في مختلف المناسبات من اهتمام بالترشيد في الموارد البشرية لقطاع الصحة إذا ما ذكرنا أن المستشفى الإقليمي 20 غشت بهذه المدينة و بالأخص قسم الولادة لا يتوفر حاليا إلا على طبيبة واحدة متخصصة في المجال التي عليها تتبع و مراقبة الحالات الصحية المعروضة عليها و التي تفوق أكثر من 140 تالف نسمة .. كيف يمكن فهم قرار الوزيرة عندما تكون سياسة الدولة هو تعزيز الموارد البشرية و تقليص الفوارق بين الجهات؟فعند تدشين هذا المستشفى في أوائل سنة 2000 – و لعلم القارئ الكريم – كان هناك ثلاث اختصاصيين في قسم الولادة ، و اليوم و في اقل من عشرية و مع تزايد عدد النسمة بالمدينة و الحالات المستعصية التي تعرض على المستشفى من حالات الولادة فقط هناك طبيبة واحدة في وقت حاجة هذا المستشفى الذي يتوفر على 35 سرير إلى 4 اختصاصيين في الولادة على الأقل في هذا التخصص الصحي… النتيجة بحكم هذا النقص في الموارد البشرية و تمام الضغط الذي يعيش عليه المستشفى هي آن اغلب الحالات يتم عرضها و نقلها الى مكناس الشيء الذي يثقل كاهل الساكنة التي تعتبر في غالبيتها من العالم القروي ..إن هذا الانتقال بدون تعويض إن دل على شيء فانه يدل على الارتباك في تسيير المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة بإفران التي كان عليها أن تنبه الوزارة بالمشاكل و النتائج الوخيمة لهذا القرار المفروض& و الذي يتنافى مع التوجهات الملكية في تدعيم صحة الأم و الطفل.
المستشفى الإقليمي  20 غشت بآزرو انتقال و تساؤلات في ترشيد الموارد البشرية
المستشفى الإقليمي 20 غشت بآزرو انتقال و تساؤلات في ترشيد الموارد البشرية

محمد عـبيد

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz