ارتفاع في أسعار الفواكه والخضر ومدينة وجدة من المدن المتأثرة

19211 مشاهدة

سجلت أثمنة المواد الغذائية ارتفاعا ملحوظا بمتم شهر شتنبر الماضي، وفق ما أعلنته المندوبية السامية للتخطيط.

وعرفت أسعار الفواكه، على الخصوص، أقوى الارتفاعات خلال شهري غشت وشتنبر الماضيين والتي ارتفعت بـ5.5 بالمائة، فيما ارتفعت أثمنة الخضر بـ4.2 بالمائة، واللحوم بــ 1.6 بالمائة.

أما فيما يخص المواد غير الغذائية، فقد هم الإرتفاع على الخصوص أثمان المحروقات ب 2,1% و”التعليم” ب 2,0.

كبور تا ولله ماعند بووكم لوجه علاش تحشمو

وسجلت مدينة العيون أقوى الارتفاعات اعتمادا على الرقم الإستدلالي للأثمان عند الإستهلاك بنسبة بلغت 1,6% ،  فيما حلت كل من وجدة والقنيطرة والداخلة  في المرتبة الثانية ب 1,3% وفي كلميم ب 1,2% ، ثم بني ملال ب1.1 بالمائة.

وبشكل عام عرف مؤشر التضخم الأساسي للأسعار، والذي يستثني المواد ذات الأثمان المحددة والمواد ذات التقلبات العالية، قد عرف خلال شهر شتنبر 2017 ارتفاعا ب 0,5% بالمقارنة مع شهر غشت 2017 وب 1,0% بالمقارنة مع شهر شتنبر 2016.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.