إنطلاق المهرجان الوطني الأول للفيلم الروائي القصير بوجدة أيام 1-2-3 مارس 2012

21121 مشاهدة

وجدة البوابة : وجدة في 25 فبراير 2012، بلاغ  المهرجان الوطني الأول للفيلم الروائي القصير أيام 1-2-3 مارس 2012 بمركز الدراسات والبحوث الاجتماعية والإنسانية بوجدة شريط “أندرومان” في افتتاح المهرجان الوطني الأول للفيلم الروائي القصير بوجدة  (الخميس1 مارس على الساعة  السادسة مساء )

تكريم المسرحي الكبير يحي بودلال والنجمين  مجيدة بنكيران ومحمد قيسي لائحة الأفلام المنتقاة في إطار فعاليات الدورة الأولى للمهرجان الوطني للفيلم الروائي القصير بوجدة تنطلق يوم الخميس 01 مارس المقبل فعاليات النسخة الأولى للمهرجان الوطني للفيلم الروائي القصير بوجدة، وسيتم العرض الشرفي لفيلم “أندرومان” للمخرج المغربي عز العرب العلوي لمحارزي  خلال  حفل الافتتاح، الذي ستتخلله  لوحات فنية  ، ويعد فيلم “أندرومان” الحائز على أربعة جوائز مهمة ضمن فعاليات الطبعة 13 للمهرجان الوطني للفيلم المنعقد مؤخرا بطنجة، من الأفلام الكبيرة والمنتجة حديثا، والحاملة لقضايا إنسانية مؤثرة في المجتمع المغربي. الدورة الأولى للمهرجان الوطني الأول للفيلم القصير بوجدة، ستعرف مسابقتين مختلفتين ضمن فعاليات المهرجان،  وهي الجائزة  الفضية موجهة للنوادي السينمائية التابعة للمؤسسات التعليمية وغير التعليمية بالإضافة للهواة، بينما المسابقة الذهبية موجهة لفئة المحترفين، وقد توصلت إدارة المهرجان بهذا الخصوص ب 80 فيلما مغربيا قصيرا، للمشاركة في  المهرجان. وبعد مشاهدة الأفلام المتنافسة  ، خلصت لجنة الانتقاء في الأخير إلى  اختيار 19 فيلما مغربيا قصيرا من ضمن80، منها 10 أفلام تندرج في إطار المسابقة الفضية، و9 أفلام أخرى في إطار المسابقة الذهبية المخصصة للأفلام الاحترافية.

وسيعرض فيلم “هذا عودي وأنا مولاه”  على هامش المسابقة  وتعمل الجهات المنظمة لهذه التظاهرة الفنية ، والمكونة من الأكاديمية الجهوية  للتربية والتكوين بالجهةالشرقية ومركز الدراسات والبحوث الإنسانية والاجتماعية والمركز السينمائي المغربي على إنجاح هذه الدورة التيسخرت لها كل الإمكانيات والظروف التنظيمية واللوجستيكية، وذلك كله لإبراز المؤهلات الفنية والجمالية لمبدعي الجهة الشرقية وكافة المبدعين بجهات المملكة في المجال السينمائي ككل، وبالتالي تشجيع وشحذ همم تلامذة المؤسسة التربوية من خلال الأندية السينمائية النشيطة ، مع العلم أن البنيات التحتية الضرورية للمجال السينمائي أصبحت متاحة الآن في وجه الجيل الصاعد والتواق لمجال الصورة السينمائية.واختارت “إدارة المهرجان” فعاليات وازنة في المــجال السينمائي والــثقافي والفني والتربوي لتشكل أعضاء لجنة التحــكيم الرسمية في هــذه الدورة،وعلى رأســهم المــخرج السينمائي المغربي عز العرب العلوي لمحارزي رئيسا، ومـحمد الصابري رئيس القســم التقني بالمركز الســينمائي المغربي، والممثلة المتألقة  نعيمة إلياس والفاعل والمهتم بالمــجال السيــنمائي يوسف آيــت همــو، والشاعرة والإطار التربوي ثريا ماجدولين، وفريد بوجيدة مهتم وباحث ورجل تربية كأعضاء. وستتخلل بالمناسبة، أيام  المهرجان بالإضافة إلى العروض السينمائية تكريم شخصيــات فنية مشهود لها بالعطاء والبذل، من بينهم المسرحي الكبير يحي بودلال والنجمين مجيدة بنكيران ومحمد قيسي، كما ستنظم  ورشات تقنية وأخرى فنية في مجالات: السيناريو يؤطرها يوسف آيت همو والمونطاج تأطرها لطيفة نمي وهي رئيسة مونطاج  بالمركز السينمائي المغربي  وورشـات عمل للأندية السينــمائية  التربوية من تأطير وتنشيــط :شرف بن الشــيخ بالإضافة إلى لقاءات مفتوحة  حول السينما التربوية والأندية سيؤطرها كل من الأستاذين عبد الســلامموســاوي رئيس مهرجان الفيلم التربوي بفاس وفريد بوجيدة مهتم وباحث ورجل تربية وعضو لجنة التحكيم  . وستعرف هذه الدورة عقد ندوة وطنية بالمناسبة تحت عنوان “السينما ما بعد ثورات الربيع العربي” ، يشـــــارك فيها الأساتذة: المخرج السيــنمائي المغربي عز العرب العلوي لمحارزي، محمد شويكة: ناقد سينمائي ، وحمـــيد تباتو: ناقد سينمائي وكاتب صحفي، ومصطفى الرمضاني أستاذ جامعي وكاتب مسرحي وناقد فني، ومولاي احمد الكامون أستاذ جامعي ومهتم بالصورة، ويوسف آيت همو:سيناريست باحث و مهتم بالسينما كذلك. كما سيحضر فعاليات المهرجان بدعوة كريمة من إدارته شخصيات وازنة تنتمي لعالم السياسة والإعلام والسينما والفن… ومن بينهم الممثل الكوميدي المغربي كمال كاضمي “احديدان”وعز العرب الكغاط وغيرهم.. الميلود بوعمامة عن إدارة المهرجان  

إنطلاق المهرجان الوطني الأول للفيلم الروائي القصير بوجدة أيام 1-2-3 مارس 2012
إنطلاق المهرجان الوطني الأول للفيلم الروائي القصير بوجدة أيام 1-2-3 مارس 2012

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz