يجب على وزارة الصحة إرسال لجنة لتقصي الحقائق دون إخبار أو إشعار مستشفى الفارابي بذلك للوقوف على حقيقة ما يجري داخل هذه المؤسسة العمومية التي أصبحت سمعتها حديث الخاص والعام نظرا لخدماتها التي لا ترقى إلى مستوى تطلعات المواطنين روادها.