إسدال الستار على فقرات الدورة 17 لمهرجان فاس للموسيقى العالمية العريقة

19271 مشاهدة

وجدة البوابة : وجدة -13-06-2011- أسدل الستار، مساء أمس الأحد، على فقرات الدورة السابعة عشرة لمهرجان فاس للموسيقى العالمية العريقة الذي نظم من 3 إلى 12 يونيو الجاري تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، تحت شعار “حكم الكون”.
إسدال الستار على فقرات الدورة ال17 لمهرجان فاس للموسيقى العالمية العريقة 

وكان مسك الختام مع المغني وعازف القيثارة الأمريكي بن هاربر، بالموقع التاريخي باب الماكينة، الذي أحيى حفلا له دلالته العميقة في بعث روح جديدة للفن الشعبي الأمريكي وتقريبه للمتلقي في بلاد بعيدة جغرافيا عن الولايات المتحدة الأمريكية، مغترفا من معين ربرتواره الغني والمتنوع ومن موسيقى الروك والساول والفولك والبلوز وكذا الغوسبل.وقدم هاربر وصلات غنائية أطربت الجمهور المغربي والأجنبي الذي يحب هذا النوع من الفن الهادئ والراقي والمتجذر في الطقوس الشعبية للولايات المتحدة الأمريكية، كما سافرت بالحضور إلى الموسيقى العالمية العريقة في حقبة كانت فيها أمريكا تعيش بين التقليد والحداثة، إلى زمن بوب ديلان وجاك كرواك، وزمن كان فيه الفنانون من أصحاب البشرة السوداء يتيهون في البحث عن حياة بديلة، وينطلقون في سفر لا نهاية له.وأضفى بن هاربر على الدورة السابعة عشرة للمهرجان رونقا خاصا لاختلافه في نوعية المقطوعات الموسيقية والأغاني المقدمة عن كل ما تم تقديمه خلال فعاليات دورة هذه السنة.أما حفل اختتام فعاليات “المهرجان في المدينة”، الذي نظم ضمن الدورة الحالية لمهرجان فاس للموسيقى العالمية العريقة، فقد التقت فيه الأغنية العصرية بالموسيقى الكناوية، حيث أعطت الخشبة الرئيسية للمهرجان التي أقيمت بين أسوار ساحة باب بوجلود التاريخية، فسحة موسيقية للمزج بين إبداعات الفنانة الشابة أسماء المنور وأحد رموز الفن الكناوي حميد القصري، إمتاعا لجمهور هذه الساحة العريقة.وبحفاوة بالغة استقبل الجمهور كلا الفنانين في أمسية طبعت هذه الدورة برونق خاص مختلف عما شهدته خلال الأماسي الماضية التي أقيمت فيها جل الأنشطة الموسيقية، والتي استمتع فيها الجمهور بمقطوعات من فن كناوة بصمها حميد القصري بصوته الجذاب وقدرته الفنية العالية اللذين جعلا الحضور يتفاعل بقوة مع هذا المعلم الكناوي المنحدر من مدينة القصر الكبير.وتألقت الفنانة المقتدرة أسماء المنور إلى جانب الفنان القصري في مزج فني بينهما أثمر إبداعا جمع بين الكناوي والموسيقى الحديثة، إضافة إلى تقديمها مجموعة من أنجح أغانيها التي شدت إليها جمهور ساحة باب جلود التاريخية.

الدورة السابعة عشرة لمهرجان فاس للموسيقى العالمية العريقة

إسدال الستار على فقرات الدورة 17 لمهرجان فاس للموسيقى العالمية العريقة
إسدال الستار على فقرات الدورة 17 لمهرجان فاس للموسيقى العالمية العريقة

وجدة البوابة – وكالة المغرب العربي للانباء

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz