إبراهيموفيتش يزيح الستار عن تمثاله بمدينة مالمو

الرياضة
وجدة البوابة8 أكتوبر 2019آخر تحديث : منذ أسبوعين
إبراهيموفيتش يزيح الستار عن تمثاله بمدينة مالمو
رابط مختصر
هسبورت

أزاح مهاجم لوس أنجلوس غالاكسي الأمريكي، السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، الثلاثاء الستار عن تمثاله الذي نصبه له الاتحاد المحلي للعبة في بلاده في مسقط رأسه بمدينة مالمو تكريما له على مسيرته.

ويبلغ طول التمثال المصنوع من البرونز ثلاثة أمتار ويزن نحو 500 كغ ويظهر فيه اللاعب رافعا ذراعيه في واحدة من احتفالاته الشهيرة بالتسجل.

ووضع التمثال بين ملعبي كرة القدم في مدينة مالمو.

وكتبت على القاعدة الألقاب التي حققها إبرا (38 عاما) أثناء مسيرته الطويلة التي مر فيها على أندية مثل أياكس وإنتر ويوفنتوس وميلان وبرشلونة.

وقال اللاعب ذو الأصول البوسنية الكرواتية “هذا رمز لكل من يشعر أنه ليس مرحبا به، لكل من لا يجد لنفسه مكان أو يشعر أنه ليس كآلاخرين. إن كنت قد استطعت، فأي شخص في متناوله هذا. لست مميزا عن أحد، رغم أنني الأفضل فيما أفعله”.

واعتبر إبراهيموفيتش أن هذا يعد يوما عظيما بالنسبة له وأنه بعد عقدين من اللعب كمحترف يشعر أن حقبته أوشكت على الانتهاء بوضع هذا التمثال، لكنه أكد أنه سيواصل اللعب طالما يسمح جسمه بذلك.

وكان الاتحاد السويدي لكرة القدم قد كشف في حفل عام 2016 أنه سيكرم إبراهيموفيتش بتمثال لكونه أكبر هدافيه تاريخيا.

اترك تعليق

avatar

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  Subscribe  
نبّهني عن