أم الربيع يحصد ضحيتين في يوم بالجديدة وبرشيد

وجدة البوابة16 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ شهرين
أم الربيع يحصد ضحيتين في يوم بالجديدة وبرشيد
رابط مختصر

لقي شابّ مصرعه، مساء اليوم الخميس، غرقا في نهر أم الربيع على مستوى قنطرة بولعوان بإقليم الجديدة، في ظروف شكّلت موضوع بحث تمهيدي من قبل عناصر الدرك الملكي التابعة لسرية عاصمة دكالة، في انتظار نتائج التشريح الطبي، الذي أمرت به النيابة العامة المختصة.

وأفادت مصادر هسبريس أن الشاب، وهو في عقده الثاني وينحدر من إقليم برشيد، توجّه نحو نهر أم الربيع في الحدود بين إقليمي سطات والجديدة، رفقة أصدقائه قصد الاستجمام والاستمتاع بالسباحة بسبب ارتفاع درجة الحرارة التي تعرفها المنطقة، إلّا أنه غرق في ظروف غامضة، قبل انتشاله من قبل عناصر الوقاية المدنية التابعة لثكنة عاصمة دكالة.

وتعتبر حالة الغرق هاته الثانية في ظرف 24 ساعة، بعدما خضعت جثة تلميذ قاصر، اليوم الخميس، للتشريح الطبي بمستشفى سطات، إثر وفاته غرقا في نهر أم الربيع على مستوى دوار القواسمة بجماعة ابن معاشو، قيادة الهدامي دائرة وإقليم برشيد.

التلميذ القاصر، وهو من مواليد سنة 2003 بأولاد بويطة بجماعة وقيادة أولاد حمدان، التابعة لإقليم الجديدة، قضى نحبه غرقا في نهر أم الربيع، في ظروف شكّلت موضوع بحث قضائي من قبل درك أولاد عبّو سرية برشيد، بتعليمات من النيابة العامة المختصة بالدائرة الاستئنافية سطات.

المصدرإبراهيم الحافظون من سطات

اترك تعليق

avatar

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  Subscribe  
نبّهني عن