أمير المؤمنين الملك محمد السادس يترأس بالمسجد الأعظم بسلا حفلا دينيا إحياء لليلة المولد النبوي الشريف

27355 مشاهدة

وجدة البوابة : وجدة – ترأس أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس،نصره الله ، محفوفا بصاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن ، ومرفوقا بصاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد وصاحب السمو الأمير مولاي إسماعيل، مساء اليوم الثلاثاء بالمسجد الأعظم بمدينة سلا، حفلا دينيا كبيرا إحياء لليلة المولد النبوي الشريف.

أمير المؤمنين يترأس بالمسجد الأعظم بسلا حفلا دينيا إحياء لليلة المولد النبوي الشريف

أمير المؤمنين الملك محمد السادس يترأس بالمسجد الأعظم بسلا حفلا دينيا إحياء لليلة المولد النبوي الشريف
أمير المؤمنين الملك محمد السادس يترأس بالمسجد الأعظم بسلا حفلا دينيا إحياء لليلة المولد النبوي الشريف

وتميز هذا الحفل الديني بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم وإنشاد أمداح نبوية.

إثر ذلك ألقى وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية السيد أحمد التوفيق عرضا بين يدي جلالة الملك حول حصيلة أنشطة المجلس العلمي الأعلى والمجالس العلمية المحلية للسنة الفارطة، ثم قدم لجلالة الملك التقرير السنوي لحصيلة هذه الأنشطة.

بعد ذلك سلم أمير المؤمنين جائزة محمد السادس للفكر والدراسات الإسلامية (الشهادة التنويهية التكريمية) للأستاذ الفقيه اللغوي مصطفى النجار تسلمتها بالنيابة عنه ابنته السيدة منية النجار ، مكافأة له على ما قدمه من بحوث ودراسات وخدمات علمية في مجال العلوم الانسانية.

وبهذه المناسبة قدمت السيدة منية النجار لجلالة الملك ، نيابة عن والدها، أربعة كتب هي “النوازل الفقهية” في جزأين للعلامة أحمد الجريري من تقديم وتحقيق الفقيه مصطفى النجار، و”السلس العذب” لمحمد بن أبي بكر الحضرمي من تقديم وتحقيق الفقيه مصطفى النجار، و”الموروث لمشكل المثلث” للعلامة عبد العزيز المغربي من إعداد الفقيه مصطفى النجار، و”العلامة مصطفى النجار من أعلام الفكر والثقافة بمدينة سلا” تأليف الأستاذين محمد بنعزوز وعبد السلام الطاهري.

كما تقدم للسلام على أمير المؤمنين السيد ديدين منذر مخيار الدين من أندونيسيا وتسلم من جلالته جائزة محمد السادس الدولية في حفظ القرآن الكريم مع الترتيل والتجويد والتفسير، والسيد أحمد ترميذي بن حاج علي من ماليزيا الذي سلمه جلالته جائزة محمد السادس الدولية في تجويد القرآن الكريم مع حفظ خمسة أحزاب.

وسلم جلالة الملك أيضا جائزة محمد السادس التكريمية لفن الخط المغربي للسيد الحسن السملالي، الذي قدم لأمير المؤمنين لوحة تتضمن تخطيطا للآية الكريمة “إن ينصركم الله فلا غالب لكم”.

وسلم جلالة الملك جائزة محمد السادس للتفوق في فن الخط المغربي للسيد أبو بكر فاسي فهري الذي قدم لجلالته لوحة بآيات النصر الست.

وبهذه المناسبة تقدم للسلام على أمير المؤمنين أعضاء لجنة جائزة محمد السادس للفكر والدراسات الإسلامية ، والتي تضم الأساتذة محمد الكتاني ومحمد بنشريفة الذي قدم لأمير المؤمنين كتابا بعنوان “تاريخ الأمثال والأزجال في الأندلس والمغرب” في خمسة أجزاء، ومحمد يسف وعبد الهادي التازي ومحمد المختار ولد باه ومصطفى بن حمزة وإدريس خليفة وأحمد شوقي بنبين الذي قدم لأمير المؤمنين لوحة بعنوان “شهادة تقديرية للخزانة الملكية”، وأحمد شحلان، ومقرر اللجنة السيد احمد قسطاس .

حضر هذا الحفل الديني الوزير الأول ومستشارو صاحب الجلالة وأعضاء الهيئة الوزارية ورئيس المجلس الأعلى والوكيل العام للملك به ورئيس المجلس الدستوري وأصهار جلالة الملك وكبار ضباط القيادة العليا للقوات المسلحة الملكية والمدير العام للأمن الوطني وأعضاء السلك الدبلوماسي الإسلامي المعتمد بالمغرب والعديد من العلماء وشخصيات أخرى مدنية وعسكرية بالإضافة إلى العديد من المواطنين.

ويأتي إحياء أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس ، أيده الله ، لهذه الليلة المباركة اقتداء بسنة أجداده الذين دأبوا على الاحتفاء بذكرى مولد جدهم المصطفى عليه الصلاة والسلام، الذي شكل ميلاده مولد أمة كانت وستظل خير أمة أخرجت للناس تأمر بالمعروف وتنهى عن المنكر. إنه الرسول الأمين خاتم الأنبياء والمرسلين الذي أشرقت بمولده الدنيا وامتلأت نورا وهداية بفضل ما تضمنته رسالته من ترسيخ لقيم العدل والمساواة والاعتدال والدعوة إلى العمل الصالح والتسامح بين البشر والتعايش بين مختلف الأديان والثقافات حتى يعم الرخاء والسلم بين الناس أجمعين.

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz