أمواج البحر تلفظ أربع جثث جديدة بشاطئ النحلة

وجدة البوابة3 أكتوبر 2019آخر تحديث : منذ أسبوعين
أمواج البحر تلفظ أربع جثث جديدة بشاطئ النحلة
رابط مختصر

لفظت مياه المحيط الأطلسي، على مستوى شاطئ النحلة القريب من منطقة زناتة، صباح اليوم الأربعاء، أربع جثث جديدة، تعود للشبان الذين لقوا مصرعهم غرقا في عرض البحر، بعدما حاولوا الوصول إلى الفردوس الأوروبي عن طريق زورق مطاطي.

وعثرت صباح اليوم عناصر الوقاية المدنية ومعلمو السباحة بشاطئ النحلة على هذه الجثث بعدما لفظها البحر، وسط حسرة العائلات التي لازالت تترقب خروج جثث أبنائها، بعدما فقدت الأمل في العثور عليهم أحياء.

ولازالت السلطات المحلية وعناصر الوقاية المدنية والدرك الملكي تقوم بحملتها في المكان، مواصلة البحث عن جثث الشبان الغرقى، الذين كان حلمهم الوصول إلى أوربا لتحسين ظروفهم المعيشية، ليجدوا أنفسهم يصارعون الغرق في المحيط الأطلسي.

وحلت عدد من أسر الضحايا منذ الإثنين بشاطئ النحلة من أجل معرفة مصير أبنائها، حيث كان الحزن والبكاء سيد الموقف بمجرد انتشال جثة جديدة، فيما لازال آخرون في حسرة كبيرة بجانب الشاطئ يترقبون لفظ المحيط لجثث أقاربهم، للعودة بها إلى مناطق سكناهم قصد دفنها.

وارتفع عدد الأشخاص الذين لقوا مصرعهم غرقا بعد انقلاب زورقهم المطاطي السبت الماضي إلى 18 فردا، فيما تتوقع عناصر الوقاية المدنية أن يرتفع عدد جثث الضحايا، فقد تخرج تلك العالقة في أي لحظة.

المصدرهسبريس من الدار البيضاء

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.