أمن بركان في خبر كان…امتعاض المواطنين من عدم الرد عليهم عبر الهاتف 19112 للأمن الإقليمي ولو تعلق الأمر بطلب المساعدة في حالات خطيرة

155844 مشاهدة

بركان/ وجدة البوابة: توصلنا “في وجدة البوابة”بخبر عاجل من مواطن وأفراد أسرته تعرضوا صباح اليوم الإثنين 11 غشت 2014، لهجوم عصابة مكونة من مجرمين متخصصين في السطو على ممتلكات الغير  في واضحة النهار، وذلك عندما توقف رب الأسرة بسيارته أمام مخبزة لاقتناء حلويات وفطائر، خلال الساعة السابعة صباحا، وإذا بأفراد عصابة إجرامية يتسللون إلى داخل السيارة فزرعوا الرعب والفزع الشديدين في نفوس الأم وابنيها مطالبين إياها بتسليمهم ما بمتناولها من مال أو جواهر أو غير ذلك وربما كانوا ينوون اختطاف أحد الأطفال، فشرعت الأم وطفلاها يصرخون دفاعا عن النفس ما جعل الأب يلتفت مذعورا إلى سيارته ليشاهد ما لم يتصوره أبدا خاصة وأن شوارع بركان بدأت تعرف الحركة خلال هذا الصباح،فسارع صاحب السيارة لإنقاد ما يمكن إنقاده فأمسك بالرأس المدبر للعصابة في مغامرة خطيرة بحياته نظرا لعدم تواجد أية “رائحة للأمن” على حد تعبيره، في الصباح ببركان، فحاول الأب تثبيت القبض على الجاني فباشر بالاتصال بالأمن الإقليمي عبر الرقم 19112، لكن بدون جدوى وبعد محاولة الاستمرار في الاتصال بهذا الرقم لعشرين مرة بالضبط، يؤكد المتضرر، ما جعل المجرم يقاوم أكثر ليتمكن من الافلات من يدي الرجل في غياب من يساعده، فتوجه الأب نحو دورية للأمن (البراج) فأخبرهم بالأمر، وحاول أحد عناصر  الشرطة الاتصال بنفس الرقم غير أنه تبين أن لا أحد يجيب، فأكد الشرطي للمواطن أنه لا أحد يجيب في هذا الرقم حتى من طرفنا، ما جعل رب الأسرة يعاود مرة أخرى الاتصال بالرقم المذكور وأخيرا أجاب رجل أمن ولما أخبره المتضرر بما حصل وبأنه حاول الاتصال بأمن المنطقة لم يجبه أحد ، اكتفى الشرطي بالقول “أسيدي معندي مانديرلك” ثم قطع الخط في وجه المشتكي، إنها قمة اللامبالاة، يقول المواطن الذي نجا هو وأسرته من عملية السطو ومن تلقي ضربات بالسلاح الأبيض، ثم باشر المتضرر بالاتصال بالعمالة وبباقي المسؤولين لإخبارهم بما آل إليه الأمن بمدينة بركان بالإضافة إلى عدم تواصل عناصر الأمن مع المواطنين عند الضرورة وبالضبط من خلال الرقم الهاتفي المذكور، وهذا يعني، يقول المشتكي، أن أمن بركان يمتنعون عن تقديم المساعدة لأشخاص في حالة خطيرة وهو ما يجرمه القانون، وفعلا لقد كانت الأسرة هذه في حالة خطيرة فلولا يقظة رب الأسرة لما حصل ما لا يحمد عقباه، فهل سيتم فتح تحقيق عميق في هذه المعضلة التي يعاني منها أهل بركان والمواطنون بصفة عامة؟ هذه رسالة يقول المتضرر، إنه يرفعها إلى السيد والي أمن وجدة بصفته راعي الأمن بالجهة للنظر في القضية….

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz