أكاديمية الجهة الشرقية يوم دراسي حول التتبع المرحلي للمشاريع التي تشرف عليها مديرية المناهج ومنظمة اليونيسيف

75323 مشاهدة

أكاديمية الجهة الشرقية يوم دراسي

حول التتبع المرحلي للمشاريع

التي تشرف عليها مديرية المناهج ومنظمة اليونيسيف

في إطار تنفيذ مشروع التعاون بين وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتكوين المهني ـ مديرية المناهج، ومنظمة اليونيسف في شأن الارتقاء بجودة التعلمات من خلال تطوير المناهج الدراسية نظمت اكاديمية الجهة الشرقية  يوم الخميس 17 شتنبر 2015 بمركز التكوين المستمر بوجدةأكاديمية الجهة الشرقية يوم دراسي حول التتبع المرحلي للمشاريع التي تشرف عليها مديرية المناهج ومنظمة اليونيسيف يوما دراسيا حول التتبع المرحلي للمشاريع التي تشرف عليها مديرية المناهج بوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني ومنظمة اليونسيف.

وتندرج أشغال هذا اللقاء في إطلاع الأطر التربوية في الجهة على اختلاف مسؤولياتهم على ما استهدفته هذه العمليات من تطوير الخبرة الوطنية في مجال الهندسة المنهاجية ودعم الولوج المتكافئ لفائدة جميع الأطفال المغاربة للمدرسة والارتقاء بجودة العرض التربوي والتعليمي خدمة لمشروع الإصلاح الوطني لمنظومة التربية والتكوين ، اضافة الى  تقاسم نتائج العمليات المنجزة في المرحلة الثانية 2014 والمتعلقة بإنجاز مشروعي إعداد الهندسة المنهاجية للتعليم الأولي وإعداد الهندسة المنهاجية الخاصة بالأطفال في وضعية إعاقة، ومشروع مراجعة منهاج التعليم الثانوي الإعدادي من منظور إعمال القيم المرجعية كما تم عرض مخطط العمل الخاص بالمرحلة الثالثة لسنة 2015/2016.

 تابع هذا اليوم الدراسي مختصون في هذا المجال منهم مجموعة العمل المكلفة بإعداد الهندسة المنهاجية، ممثل مديرية المناهج، السيد فوزي محمد قصيير نقطة ارتكاز اليونسيف بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين للجهة الشرقية ، بالإضافة الى عينة من الاطر المتدخلة في مجال تمدرس الاطفال في وضعية إعاقة بالجهة.

يذكر انه خلال هذا اللقاء اكد السيد مصطفى آيت بلقاس رئيس قسم الشؤون التربوية في كلمة مقتضبة نيابة عن السيد مدير الاكاديمية اوضح فيها الاهمية التي يكتسيها هذا اليوم الدراسي، كما اشاد بدور جميع المتدخلين و خاصة منظمة اليونسيف التي تدعم مثل هذه البرامج التي من شأنها مساندة هذه الفئة التي تعاني من الهشاشة، وتمكينها من الاندماج من جديد وهو جزء من التعاقد الذي يربط بين المنظمة والوزارة لدعم الاطفال في وضعية اعاقة، خاصة وان وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني حرصت على ان تجعل من المنظومة وأمر التدخل في بعض من جوانبها حلقة مشرعة على اكثر من فاعل واكثر من شريك.

هذا وقد شهد اليوم الدراسي تقديم ورقة تاطيرية من السيد نقطة ارتكاز اليونيسيف بالأكاديمية حدد فيها المحاور الأربعة التي تشتغل فيها منظمة اليونيسيف ووزارة التربية الوطنية والتكوين المهني وهي التعليم الأولي، الإنصاف في التربية ، تمدرس الأطفال في وضعية إعاقة و تطوير كفاءات الشباب للاندماج الاجتماعي

كما عرف اليوم الدراسي القاء عروض شملت المشاريع المتعلقة بالمرحلة الثانية 2014 قدمها كل من امبارك اجروض عن مديرية المناهج وعبد الحميد بودار، و محمد بيدادة، محمد زرنين. وكانت الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين للجهة الشرقية قد نظمت بتاريخ قد نظمت بتاريخ  23 – 24 – 25 دجنبر 2014  ورشة  تمحورت حول ” مشروع بناء المنهاج الدراسي لفائدة الاطفال في وضعية إعاقة في مرحلته الثانية “.

مكتب الاتصال بالاكاديمية

أكاديمية الجهة الشرقية يوم دراسي حول التتبع المرحلي للمشاريع التي تشرف عليها مديرية المناهج ومنظمة اليونيسيف
أكاديمية الجهة الشرقية يوم دراسي حول التتبع المرحلي للمشاريع التي تشرف عليها مديرية المناهج ومنظمة اليونيسيف
أكاديمية الجهة الشرقية يوم دراسي حول التتبع المرحلي للمشاريع التي تشرف عليها مديرية المناهج ومنظمة اليونيسيف
أكاديمية الجهة الشرقية يوم دراسي حول التتبع المرحلي للمشاريع التي تشرف عليها مديرية المناهج ومنظمة اليونيسيف

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz