أبناء الكلبة … ما أشرفكم!!

ع. بلبشير2 أبريل 2011آخر تحديث : منذ 10 سنوات
أبناء الكلبة … ما أشرفكم!!
رابط مختصر

وجدة البوابة – وجدة تايمز: شعر زياد دياب – أبناء الكلبة … ما أشرفكم!!
الجميع يعرف القطة والكلبة …!!
فالقطة عندما تلد أولادها فإن هواجس كثيرة لا تخطر على بالها:
كتأمين الغذاء .. فليس مهم أن يأكلوا كل يوم .. وليس مهماً أيضاً أن يأكلوا وجبة دسمة..!!
والسكن المريح … ففي كل يوم تنتقل بهم من مكان إلى مكان … وإن كانت تلك الأماكن ليست بالمسكن المريح ..!!
أما التربية … فهذا تدعه للطبيعة … والغرائز … دون تدخل منها (أي القطة) للتعديل أو التغيير..!!
والعيش الكريم … لا يهم أن يكون ذليلاً ..!!
بل المهم لها (أي القطة) أن يكون الأمن لها … ولأولادها متوفراً ..!!
فالأمن بالنسبة للقطة أهم من أي شيء آخر … والأمن ولا غير … دون أي اعتبار لأي شيء آخر..!!
والكلبة عندما تلد أولادها فهواجسها تجاه أولادها :
الغذاء … هو ما يسيطر عليها في الكثير من الأحيان خصوصاً وهم صغار ..!!
السكن … يجب أن يكون مناسباً … لها ولأولادها … وللطقس أيضا ً..!!
العيش … يجب أن يكون كريماً ومناسباً لمكانتها ..!!
أما الأمن … فما سيصل لها (أي الكلبة) سيصل لأبنائها … وما سيصل لأبنائها سيصل لها أي( الكلبة) ..!!
أي أن الأمن بالنسبة للكلبة ليس أهم الأشياء … بالعيش ..!!
قال أحد المفكرين : إن الأمن إذا جاء على حساب الحرية … فقدت الأمن والحرية ..!!
ومع وضع مقارنة بين أبناء القطة … وأبناء الكلبة … نجد أن الكلبة وأبنائها شرفاء أكثر كماً ونوعاً من القطة وأبنائها ..!!
فيا أبناء الكلبة … ما أشرفكم … زياد دياب

أبناء الكلبة ... ما أشرفكم!!
أبناء الكلبة ... ما أشرفكم!!

اترك تعليق

avatar

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  Subscribe  
نبّهني عن