آزرو// بالتوافق و بالتواصل و بالحوار السلطات الإقليمية بإفران تعيد الطمأنينة إلى نفوس ذوي الحقوق في الجماعة السلالية لآيت الطالب أسعيد

28099 مشاهدة

– محمد عـبــيــد – مندوب المنارة الإخبارية/ آزرو- إقليم إفران / البوابة المغربية الكبرى- وجدة البوابة
أخيرا و بعد مخاض عسير، توصلت كل السلطات الإقليمية و الجماعة السلالية لآيت الطالب أسعيد إلى التوافق و إيجاد الحلول المناسبة لمشكل أثار حفيظة ذوي الحقوق التابعين لهذه الجماعة بخصوص مطالبهم في الحصول على تعويضاتهم من تفويت مساحة أرضية لانجاز مشروع سياحي بمدينة إفران..إذ اعتبرت السلالة في وقت سابق أن هناك تسويفا و بطء غير مبررين طالا ملفات تفويت بعض عقارات الجماعة لتشييد مشاريع سياحية و رياضية و أخرى إدارية في الوقت الذي لا تحتاج فيه تسويتها المالية إلا إلى حد أدنى من التواصل مع ممثلي ذوي الحقوق بهذه المنطقة بالرغم من التقدم الحاصل من الناحية المسطرية في تناول موضوع المستحقات الواجب أداؤها لذوي الحقوق و المترتبة عن تفويت بعض أراضيهم الجماعية ، تعيش الدواوير التابعة لهذه الجماعة توترات أدت إلى التشكيك في نجاح هذه العملية ، و بعد ان كان قد بدأ اليأس و الاستياء يتسربان إلى أفرادها و البالغ عددهم 503.ففي لقاء لها مع وفد من الفرع المحلي لحزب التقدم و الاشتراكية بآزرو ، يتكون من الرفاق بوزيان وعلي ، كريم نيتلحو و سمير أورشيد برفقة مجموعة من أفراد الجماعة السلالية لآيت الطالب أسعيد يتقدمهم الأساتذة محمد النصراوي و سليمان طيوس و آخرون،/ بادرت السلطات الإقليمية لعمالة إفران بأمر من السيد العامل ، إلى دراسة مشاكل هذه الجماعة السلالية و تناول موضوع مستحقاتها العائدة من تفويت عقار بغرض إنجاز مشروع سياحي بمدينة إفران ، من كل الجوانب و الذي أفضى إلى تسوية وضعيتها القانونية و المالية بطريقة مثلى ترضي جميع الأطراف بعيدا عن كل المزايدات و ضحدا للأكاذيب و الإشاعات المحاكة حول هذا الموضوع.و تأتي هذه المبادرة الطيبة في محلها لقطع الطريق على كل من حاول التلاعب بهذه القضية لأغراض ضيقة و سياسوية لا تخدم مصالح الجماعة السلالية و الإقليم في الانفتاح على المبادرات الرامية إلى النهوض بأوضاع الإقليم الاقتصادية و تنمية ساكنته اجتماعيا.و قد اعتبر هذا الأسلوب الحضاري المتميز بالحوار الجاد و المسؤول دليلا على رغبة جميع الأطراف في تجاوز الوضعية المتأزمة و هذه المشاكل المفتعلة ، و في جعل المواطن البسيط محور اهتمامات المسؤولين .و قد نوهت مجموعة من أفراد الجماعة السلالية لآيت الطالب أسعيد أصالة عن نفسها و نيابة عن باقي أفراد الجماعة من ذوي الحقوق و البالغ عددهم 524 بمواقف مناضلي حزب التقدم و الاشتراكية بالمنطقة و بطريقة تعاملهم مع ملفهم و بسلوك المسؤولين الإقليميين بعمالة إفران .شاكرين كلا من السيد عامل إقليم افران و رئيسي قسم الشؤون العامة و الشؤون القروية بعمالة إفران و قائد قيادة إركلاون ، كما يحدوهم الأمل بهذه المناسبة في أن تسرع المديرية العامة للشؤون القروية بصرف مستحقاتهم و خاصة في مثل هذه الظروف الطبيعية و المناخية الصعبة التي يعرفها إقليم إفران عموما.

السلطات الإقليمية بإفران تعيد الطمأنينة إلى نفوس ذوي الحقوق  في الجماعة السلالية لآيت الطالب أسعيد
السلطات الإقليمية بإفران تعيد الطمأنينة إلى نفوس ذوي الحقوق في الجماعة السلالية لآيت الطالب أسعيد

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz