آباء وأولياء تلاميذ ثانوية مولاي اسماعيل الإعدادية بوجدة يدقون ناقوس الخطر بسبب حرمان أبنائهم من مادة اللغة العربية

تربويات
ع. بلبشير22 مارس 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
آباء وأولياء تلاميذ ثانوية مولاي اسماعيل الإعدادية بوجدة يدقون ناقوس الخطر بسبب حرمان أبنائهم من مادة اللغة العربية
رابط مختصر

مع اقتراب الامتحان الجهوي للثالثة إعدادي، وبعدما دخلت أستاذة مادة اللغة العربية في رخصة ولادة منذ خمسة عشر يوما مضت بثانوية مولاي اسماعيل الإعدادية بوجدة، حيث ضاعت لتلاميذتها عدة حصص في المادة وخاصة منهم تلاميذة السنة الثالثة إعدادي الذي حرموا لحد الساعة من تلقي دروس مادة اللغة العربية ولازلوا ينتظرون تعويض الأستاذة بأستاذ آخر لإتمام البرنامج المقرر للمادة، يطالب آباء وأولياء التلاميذ بهذه المؤسسة المسؤولين عن تدبير الموارد البشرية بمديرية وجدة أنكاد التعجيل بتكليف أستاذ للمادة حتى لا يتضرر أبناؤهم خلال الامتحان الجهوي الموحد.

اترك تعليق

avatar

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  Subscribe  
نبّهني عن