وجدة: المخدرات والجرائم الالكترونية والسلامة الطرقية أهم محاور الحملة الأمنية التحسيسية بالوسط المدرسي

10008 مشاهدة
2016 11 07
2016 11 07

وجدة: محمد بلبشير.

ذكر السيد محمد السوسي ضابط الشرطة المشرف على الخلية المكلفة بالحملات التحسيسية بالوسط المدرسي في تصريح لوجدة البوابة، أن الحملات التحسيسية التي قامت بها الخلية حققت نجاحا كبيرا خلال السنة الماضية حيث بلغ عدد المستفيدين منها أزيد من 130000 تلميذة و تلميذ بالمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية و التكوين المهني بوجدة، و أنه و لحد اليوم بلغ عدد المستفيدين منذ انطلاق الموسم الدراسي الحالي حوالي 100000 من التلاميذ.. و كان أزيد من 400 تلميذة و تلميذ من مدرسة النسيم للتعليم الابتدائي التابعة للمديرية الإقليمية لوجدة/أنكاد صبيحة يوم الاثنين 07 نونبر 2016 على موعد مع عدد من أطر ولاية أمن وجدة التابعين للخلية المكلفة بالحملات التحسيسية بالوسط المدرسي و على رأسهم محمد السوسي ضابط الشرطة المشرف على الخلية و اكرام كعموشي حارس الأمن، و قد حضر هذه التظاهرة التربوية و الأمنية السيد الحسين شنفوح مدير مدرسة النسيم و طاقمها التربوي و الإداري و ممثلي وسائل الإعلام المكتوب و الالكتروني.. و افتتح اللقاء التحسيسي الذي تزامن مع حلول الذكرى 41 لانطلاق المسيرة الخضراء بترديد النشيد الوطني، كما ألقى محمد السوسي ضابط الشرطة كلمة تناول من خلالها محاور السلامة الطرقية و مخاطر المخدرات و الإنترنيت مستدلا ببعض الإحصائيات فيما يتعلق بحوادث السير التي يكون أغلب ضحاياه بالوسط الحضري راجلون، و ذكر في هذا السياق بالشعار الذي انطلقت به هذه الحملة التحسيسية خلال السنة الماضية على المستوى الوطني و هو “كلنا راجلون، أكثر من 1000 قتيل” حيث أشار أنه و في ظرف 8 ساعات تسجل ضحية من ضحايا حوادث السير بين صفوف الراجلين، و قال الضابط أن الجريمة بمدينة وجدة عرفت انخفاضا محسوسا بنسبة 15٪.. و أبرز من جهة أخرى أن عدد التلاميذ الذين استفادوا من هذه الحملات التحسيسية بمدينة وجدة بلغ خلال السنة الماضية 123339 بمختلف المؤسسات التعليمية، و أن 118000 تلميذة و تلميذ استفادوا منذ بداية الموسم الدراسي الحالي فيما لازالت العملية مستمرة حيث أن هذا العدد مرشح للارتفاع.. و بدورها استعرضت اكرام كعموشي حارس الأمن المروري أهم المخاطر التي يتعرض لها التلاميذ عند عبور الطرقات أو تسلم مأكولات من أشخاص مجهولين، و لقنت اكرام التلميذات و التلاميذ أهم عناصر السلامة الطرقية و مخاطر المخدرات و الإنترنيت، حيث كان التلاميذ يتجابون مع نصائح و توجيهات الأطر الأمنية.. و قد استجاب مع هذه الحملة الأمنية مجموع التلاميذ الذين أبانوا عن انضباطهم و تفهمهم للرسالة التي وجهها لهم أطر الخلية التحسيسية للسلامة الطرقية..

اقرأ أيضا...
وجدة البوابة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.