هذه هي أسباب محاولة النزوح الجماعي من الجزائر إلى المغرب

54462 مشاهدةآخر تحديث : الأربعاء 26 أكتوبر 2016 - 10:30 مساءً
2016 10 26
2016 10 26

وجدة الرسمية: أفادت بعض المصادر لوجدة الرسمية بمدينة السعيدية، أن أسباب النزوح أو اللجوء الجماعي ألى المغرب الذي قام به مجموعة من العائلات الجزايريين ليلة الثلاثاء-الأربعاء 25-26 أكتوبر، وذلك عبر المنطقة الحدودية “بين لجراف” ضواحي مدينة السعيدية، جاءت نتيجة مجموعة من الأشكال الاحتجاجية التي خاضها سكان مرسى بن مهيدي، وغلقهم مقر البلدية، ومطالبتهم برحيل رئيسها، بعد أن أصدر قرارات تقضي بهدم ما يزيد عن 70 مسكنا لهم، فحاولوا تنظيم مسيرة احتجاج مشيا على الأقدام إلى ولاية تلمسان، إلا أن القوات الأمنية الجزائرية قامت بقمعهم ومحاصرتهم، ليعمدوا في الأخير إلى محاولة النزوح الجماعي إلى المملكة المغربية، في إطار طلب اللجوء الاجتماعي.

في حين قامت السلطات الأمنية المغربية المرابطة على الشريط الحدودي بين المغرب و الجزائر باتخاذ جميع الإحتياطات الأمنية اللازمة لمنع جميع المحتجين الجزائريين العبور إلى التراب المغربي.

وجدة البوابة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي وجدة البوابة