مصر: الحكم بالمؤبد لمرسي وبالإعدام لستة متهمين في قضية التخابر مع قطر

33464 مشاهدة

قضت محكمة جنايات القاهرة السبت بالسجن المؤبد على الرئيس الأسبق محمد مرسي، في حين حكمت على ستة متهمين آخرين بالإعدام، في القضية المعروفة باسم “التخابر مع قطر”.

قضت محكمة جنايات القاهرة اليوم السبت بالسجن المؤبد على الرئيس المصري السابق محمد مرسي لإدانته بالتخابر مع قطر.

وصدرت أحكام بالإعدام على ستة متهمين آخرين في القضية نفسها.

ويحق للمتهمين  الطعن في الحكم أمام محكمة النقض، أعلى محكمة مدنية مصرية، وبإمكان المحكمة إلغاء الحكم والأمر بإعادة المحاكمة أمام دائرة أخرى في محكمة جنايات القاهرة.

ومثل الرئيس السابق، الذي عزله الجيش في تموز/يوليو 2013 وسبق أن حكم بالإعدام في قضايا أخرى، إلى جانب 10 متهمين آخرين في القضية المعروفة باسم “التخابر مع قطر” وتتعلق بتسليم الأخيرة مستندات “متعلقة بأمن الدولة”، بحسب البيان الاتهامي.

وحكم على الرئيس الإسلامي المعزول بالسجن المؤبد، أي 25 عاما في مصر، بتهمة قيادة “تنظيم محظور” كما دين بتهم “اختلاس وثائق سرية تتعلق بأمن الدولة” على ما أعلن محاميه عبد المنعم عبد المقصود لوكالة فرانس برس.

وقال القاضي محمد فهمي في جلسة السبت إن “غالبية هذه الوثائق والمستندات تتعلق بالقوات المسلحة وتسليحها وأماكن تمركزها”.

إلا أن محامي مرسي أكد في قاعة المحكمة أن “ليس هناك أدلة ضد المتهمين في القضية”.

وفي حين برئ مرسي من تهمة التخابر، حكم على ستة من المتهمين معه بالإعدام بعد إدانتهم بالتهمة المذكورة. ومثل ثلاثة من المحكومين في قفص الاتهام العازل للصوت السبت.

وسبق أن صدرت ضد مرسي أحكام بالإعدام والسجن المؤبد والسجن 20 عاما في ثلاث قضايا مختلفة.

ويمكن للمتهمين الطعن بالحكم أمام محكمة النقض، أعلى محكمة جنائية في البلاد. وأكد محامي مرسي أنه سيطعن بالحكم بعد صدور الحيثيات.

إجازة قتل الجاسوس

وتتهم النيابة العامة في مصر مرسي ومدير مكتبه أحمد عبد العاطي باختلاس أوراق تخص أمن البلاد وخطط تسليح الجيش وتسليمها لأمين الصيرفي، سكرتير مرسي، الذي مررها لصحافيين في محطة الجزيرة القطرية وضابط في المخابرات القطرية عبر وسطاء، من ضمنهم ابنة الصيرفي ومضيف جوي.

وقال القاضي فهمي قبيل النطق بالحكم في كلمة مقتضبة إن المتهمين “حصلوا على سر من أسرار الدفاع عن البلاد بغرض تسليمه لدولة قطر بمقابل مادي، وذلك بغرض الإضرار بمركز البلاد الدفاعي والسياسي والدبلوماسي”.

وأضاف أن “المتهمين قد عرضوا الوطن لخطر عظيم لا يستقيم أن تكون عقوبته أقل من القتل”.

وكانت المحكمة أحالت أوراق ستة متهمين على مفتي البلاد، تمهيدا لإصدار حكم بإعدامهم بعد موافقته. وأكدت المحكمة حكم الإعدام السبت بعد ورود رأي المفتي “بإثبات الجرم في حق المتهمين”.

وأكد القاضي فهمي السبت أن الفقهاء من قدامى ومعاصرين “أجازوا قتل الجاسوس”.

وشدد على أن “ما قاموا به (المتهمون) لا يقل بأي حال من الأحوال عن التجسس بل يفوق”.

ومثل مرسي بملابس السجن الحمراء في قفص منفصل عازل للصوت ملاصق لقفص أكبر وضع فيه المتهمون الآخرون الذين استقبلوا الأحكام كلها بهدوء تام.

ومن بين هؤلاء محمد إبراهيم هلال، الذي عرفت عنه النيابة كرئيس تحرير في شبكة الجزيرة القطرية، بالإضافة إلى علاء عمر محمد سبلان الذي تم تقديمه على أنه صحافي أردني في القناة.

أما الصحافية الثالثة فهي أسماء محمد الخطيب التي تعمل مع موقع “رصد” المقرب من الإسلاميين.

وهذه القضية هي الرابعة ضد مرسي المنتمي إلى حركة الإخوان المسلمين التي تعتبرها السلطات المصرية “إرهابية”. وسبق أن صدرت بحقه أحكام بالإعدام والسجن المؤبد والسجن 20 عاما في ثلاث قضايا مختلفة.

2016-06-18
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ع. بلبشير