مراسلة خاصة: جديد أخبار إيران

159580 مشاهدة

شراء كمبيالات لـ ”الشيطان الأكبر” في فترة رئاسة احمدي نجاد

زهيراحمد

أكد ولي الله سيف رئيس المصرف المركزي للنظام أن: حكومة احمدي نجاد مهدت الطريق بطيش ورعونة لتجميد الأصول الإيرانية في أميركا وتابع أنها تجاهلت حالات تحذير صادرة عن خبراء المصرف المركزي ومهدت الطريق لتجميد الأموال بشرائها كمبيالات من آميركا”. هذا وكشفت وزارة الخارجية في كابينة الملا روحاني أن الحرسي احمدي نجاد قد اشترى خلال فترة رئاسته كمبيالات أميركية ولم يقم بإخراج الأموال الإيرانية حينما بدأت وتيرة العقوبات المالية والمصرفية الأميركية الشديدة التي كانت من المتوقع منذ 2006. وبنشر النبأ في صفحته في تلغرام كتب حميد بعيدي نجاد المدير العام السياسي لخارجية النظام أن: ”شراء كمبيالات أمريكية بإعتبارها بلدا معاديا لم يكن متسقا مع السياسات الإيرانية العامة لا سيما أنه كانت ملفات تطرح ضد إيران منذ ذلك الحين فيعدّ عدم إخراج هذه الأموال مع شروع فرض العقوبات المالية والمصرفية الأميركية الشديدة طيشا سافرا”. وأضاف بعيدي نجاد: ”جاء تدخل وحكم المحكمة الأميركية العليا بإعتبارها أعلى مرجع قضائي آميركي على خلفية حكم المحكمة المبدئي وعقب احتجاج المصرف المركزي الإيراني سنة 2012 ما أدى عمليا إلى انتزاع حق الإختيار من أيدي إيران وإمكانية التدخل السياسي وحدث هذا قبل أكثر من عام على بدء مفاوضات جنيف حتى”. يذكر أن المحكمة الأمريكية العليا أصدرت حكما يقضي بتقديم ملياري دولار من الأصول الإيرانية المجمدة إلى ضحايا إرهاب هذا النظام.

يؤكد مستشار خامنئي ثانية دعمه لدكتاتور سوريا

زهير احمد

خلال لقائه بسفير النظام في سوريا أكد مستشار خامنئي في الشؤون الدولية مرة أخرى بطهران دعمه لبشار الأسد المجرم. وقال: «من المسلم به أن الجمهورية الاسلامية تدعم حكومة سيادة بشار الأسد ولن تكون مقبولة أية خطة تعارض مصالح الشعب السوري. الانتخابات التشريعية الأخيرة التي جرت في ظروف صعبة كانت خطوة مهمة أظهرت اقتدار الحكومة السورية». ولتبرير تواجد مكثف لقوات الحرس والميليشيات الاجرامية للنظام الايراني في سوريا قال: ايران وبدعوة من الحكومية السورية ولا سماح الدول الأخرى تتواجد في هذا البلد.

7 ملايين شاب ايراني عاطل عن العمل

زهيراحمد أذعن الملا مصباحي مقدم عضو لجنة التخطيط والموازنة في برلمان النظام في كلمة ألقاها يوم الأحد 24 ابريل في اصفهان بأن البلاد تعاني بشدة من الركود. هناك 7 ملايين شاب عاطل عن العمل. النجاة تعني النجاة من الركود الاقتصادي الذي تعاني منه البلاد في الوقت الحاضر وفي أبعاد كبيرة. وهاجم سياسات الملا روحاني قائلا «في الوقت الحاضر أصبحت القرى خالية من السكنة بسبب عدم وجود فرصة عمل والمياه وغيرها من مقومات الحياة واذا تلقى السكان دعما وتعليما ومارسوا عملا جماعيا مشتركا فهم يذللون مشاكلهم ويلبون حاجات الناس».

2016-04-25 2016-04-25
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ع. بلبشير