محمد بنعطة رفيق البيئة يمثل أمام مصلحة الدرك الملكي لوجدة في قضية جبل الدشيرة

78559 مشاهدةآخر تحديث : الجمعة 3 فبراير 2017 - 9:18 مساءً
2017 02 03
2017 02 03

استدعت مصالح الدرك الملكي بوجدة ، صبيحة هذا اليوم الجمعة ثالث فبراير الجاري الفاعل الجمعوي في مجال البيئة « محمد بنعطة» من أجل الاستماع إليه بناء على شكاية تقدم بها صاحب مقلع للحجارة يتهم من خلالها « محمد بنعطة » بتحريض الساكنة وعرقلة عمل شركته ، وفي السياق ذاته فنفس الاستدعاء توصلت بها « سناء النعيمي» الفاعلة الجمعوية ووالدها وشقيقها ومواطن آخر يقطن بدوار «السرارجة» الواقع بمنطقة بني وكيل ضواحي مدينة وجدة بنفس التهمة الموجهة للفاعل الجمعوي « محمد بنعطة».

هذا وعكس توقعات مصلحة الدرك الملكي فقد حلت إلى مقر القيادة الجهوية مجموعة من ساكنة الدوار يطالبون بدورهم من أجل الإستماع إليهم لأن الأمر يتعلق بمصير كافة ساكنة الدوار الأمر الذي أربك معه مصلحة الدرك ودفعها إلى عدم الإستماع إلى أي شخص.

ويذكر أن عملية اليوم مرتبطة أساسا بمشكلة «جبل الدشيرة» الذي تم تفويته لأحد المقاولين من أجل استغلاله ، وهو الأمر الذي لم يرق الساكنة ودفعهم إلى خوض مجموعة من المعارك النضالية للحيلولة دون استغلال هذا الجبل لما له من أضرار صحية على الساكنة والمحيط البيئي.

وجدة البوابة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي وجدة البوابة