محطة القطار الفائق السرعة يربط بين أكادير ومراكش

210085 مشاهدة

أعلن المجلس البلدي لمدينة أكادير، مساء يوم أمس الأربعاء، انطلاق عملية تلقي الطلبات، المتعلقة بنزع الملكية الخاصة قصد بناء محطة القطار الفائق السرعة في الحي المحمدي (المدخل الشمالي لمدينة أكادير)، وذلك لفائدة كل من المكتب الوطني للسكك الحديدية، ووزارة التجهيز والنقل.

وذكر بلاغ للمجلس، أن العملية تطبيق للارسالية رقم ق م ع 31/5، بتاريخ 31 يناير 2017، من قبل وزير التجهيز والنقل واللوجستيك بشأن نزع الملكية من أجل بناء محطة القطار الفائق السرعة الرابط بين مراكش وأكادير.

وأشار البلاغ ذاته إلى أن الجماعة وضعت رهن إشارة المواطنين سجلات للبحث العمومي العلني بمكتب الحالة المدنية في الحي المحمدي، والمركب الثقافي محمد جمال الدرة.

وحددت الجماعة أجل مدة شهرين تبتدئ من تاريخ نشر الاعلان بالجريدة الرسمية إلى غاية 31 مارس 2017 لتلقي ملاحظات، وتصريحات لمن يهمهم الأمر.

وكان وزير الخارجية والتعاون صلاح الدين مزوار، قد أشار في ماي 2016، أثناء الزيارة، التي قام بها الملك محمد السادس إلى الصين، أن هذه الزيارة بدأت تعطي ثمارها، وأولها مشروع التعاون في السكك الحديدية الفائق السرعة.

وكشف مزوار ثلاثة مشاريع كبرى في هذا المجال، تتعلق الأولى بإنجاز مشروع قطار فائق السرعة يربط أكادير بمراكش، وخط سككي عادي يربط بين الأقاليم الجنوبية، والثالث يربط بين جنوب المغرب ودول غرب إفريقيا.

المصدر - سعيد مكراز - اليوم 24
2017-02-14 2017-02-14
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

وجدة البوابة