فعلا كان مجيأنا إلى كلية الآداب لنحقق أحلاما ونحصل على العلم والمعرفة في جو راق لكن الصدمة كانت كبيرة وما في المقال صحيح وقدعانيت من مثل ما ذكر وكنت اقول ان نائب العميد في البيداغوجية سيكون كارثة على الكلية