في لقاء النقابة الوطنية لموظفي التعليم العالي (ا.ع.ش.م.) بوزير التعليم العالي و تكوين الأطر و البحث العلمي بالرباط

18912 مشاهدة

محمد بلبشير  – وجدة البوابة ك وجدة في 29 مارس 2012، عقدت النقابة الوطنية لموظفي التعليم العالي المنضوية تحت لواء الاتحاد العام للشغالين بالمغرب لقاء مع وزير التعليم العالي و تكوين الأطر و البحث العلمي السيد لحسن الداودي بمقر الوزارة بحسان نهاية شهر فبراير 2012 .

      و في كلمته رحب السيد الوزير بأعضاء المكتب الوطني مشيرا إلى عزمه وسعيه الحثيث لإصلاح منظومة التعليم العالي و البحث العلمي بجميع مكوناتها وفق إستراتيجية رصينة، تهدف إلى إرساء أسس الحكامة الجيدة و الرشيدة و محاربة ظاهرة الفساد الإداري بشتى أنواعه بالتعليم العالي، و قد استعرض الكاتب الوطني للنقابة الأخ عبد الإله السيبة من خلال كلمته جل القضايا والنقط المتعلقة بالملف المطلبي لموظفي التعليم العالي كما هنأ السيد الوزير لتوليه المنصب الوزاري لهذا القطاع الذي ظل فيه الموظف مهمشا لسنوات عدة و مشتتا بين أنظمة أساسية مختلفة لم يتم تفعيلها لحد الآن لفائدة موظفي التعليم العالي و ثمن للسيد الوزير جهوده الإصلاحية الفعالة التي برهن عليها منذ الوهلة الأولى لتوليه مسئولية هذه الوزارة وفق مقاربة تشاركية مع النقابة و مقاربة حقوقية تسعى إلى إعادة الاعتبار للموظف بالتعليم العالي كمورد بشري يستحق العناية لدوره الفاعل كقيمة أساسية و ليست مضافة بعد نقاش جاد و مسئول تم الاتفاق على ما يلي:

*  الإسراع بتفعيل النظام الأساسي المرتقب للعاملين بالأحياء الجامعية مع مراعاة توصيات اليوم الدراسي حول  الموضوع الذي نظمته النقابة الوطنية لموظفي التعليم العالي (ا ع ش م) بتاريخ 24 فبراير 2012 بالحي الجامعي السويسي 2 بالرباط.

* تفعيل مؤسسة الأعمال الاجتماعية للمكتب الوطني للأعمال الجامعية، الاجتماعية و الثقافية يستفيد منها جميع موظفي الأحياء الجامعية و التعليم العالي.

* توفير ظروف العمل اللائق للموظفين وتجويد فضاءات العمل الإداري والنقابي بالمصلحة المركزية والمؤسسات الجامعية ولاسيما بقسم الموظفين الذي يعتبر القاطرة في تدبير الوضعيات الإدارية بقطاع التعليم العالي.

* صرف التعويضات و المكافآت لفائدة الموظفين بالمصلحة المركزية و المؤسسات الجامعية وفق معايير شفافة منصفة و عادلة تراعي المردودية و الكفاءة و الأعباء الإدارية بالوزارة.

* تمديد تاريخ الترشح لاجتياز امتحان الكفاءة المهنية لجميع الفئات للتعليم العالي إلى غاية 31 دجنبر من كل سنة كما هو معمول به بوزارة التربية الوطنية.

* تنظيم الامتحانات المهنية وفق معايير شفافة تراعي الكفاءة المهنية و حمايتها من كل خروقات قد تشوبها مستقبلا.

* خلق بوابة إلكترونية على الأنترنيت لتمكين الموظفين من الاطلاع على وضعياتهم الإدارية.

* نشر لوائح المستوفين لشروط الترقي في الدرجة بالاختيار حسب أحقيتهم في الترتيب وفق المعايير المتفق عليها مع النقابات قبل تاريخ انعقاد اللجان المتساوية الأعضاء و إعطاء آجال للطعون و إصلاح الأخطاء المحتملة.

كما تم الاتفاق على الشروع بتفعيل باقي النقط العالقة و المتضمنة في الاتفاق المبدئي بين النقابة و الكاتب العام  للوزارة بتاريخ 4 نونبر 2011 و هي كالتالي:

* ترقية الأطر التربوية المرتبة في السلم 9  إلى السلم 10 وفق قاعدة 15 سنة أقدمية عامة منها 6 سنوات في الدرجة.

* تفعيل باقي بنود 25 أبريل 2011 إسوة بوزارة التربية الوطنية بالنسبة للفئات التالية: ( ملحقو الاقتصاد و الإدارة، الممونون، مفتشوا المصالح المادية و المالية، مفتشو التوجيه و التخطيط …الخ ).

* حل مشكل أساتذة التعليم الثانوي التأهيلي في علوم التواصل الحاصلين على شهادة الماستر والدكتوراه.

* تسوية وضعية الموظفين الحاصلين على شهادة الماستر أفواج 2008-2009-2010-2011.

* حل مشكل الموظفين الدكاترة بإيجاد مناصب مالية لإدماجهم في إطار أستاذ التعليم العالي مساعد.

* تفعيل مرسوم الأطر المماثلة ( ترقية إلى خارج السلم) بالنسبة للأطر التالية: ( الملحقون التربويون، ملحقو الاقتصاد والإدارة، أساتذة التعليم الإعدادي … الخ).

  إيجاد الحل للملفات الوطنية للأطر المشتركة  ذات الصلة بالوظيفة العمومية و وزارة المالية و هي كالتالي:

* إنصاف هيئة المتصرفين بإحداث تعويض عن التأطير و تمتيعهم بسنوات اعتبارية إسوة بالمهندسين.

* إنصاف المساعدين الإداريين المتضررين من المرسوم الجديد بإلغاء السلم 7 و فتح درجات جديدة لترقيتهم.

* إنصاف أعوان التنفيذ بإرجاعهم إلى صيرورتهم الإدارية مع الكتاب.

* تحسين وضعية المساعدين التقنيين بناء على الدبلوم و تحديد مهامهم الإدارية بصورة قانونية.

* حل مشكل التقنيين بتعديل مرسوم 2006 المجحف في حقهم و تسوية وضعيتهم بناء على الدبلوم.

* تمكين المهندسين المستفيدين من 3 سنوات اعتبارية من حقهم باجتياز امتحان الكفاءة المهنية لسنة 2011 بناء على وضعيتهم الجديدة.

*إصلاح ثغرات القانون 00-01 المتعلق بالتعليم العالي والرفع من تمثيلية الموظف بمجلس الجامعة.

* حل مشكل الموظفين العرضيين بالكلية المتعددة التخصصات بالناظور بتنسيق مع المكتب الوطني للأعمال الجامعية الاجتماعية و الثقافية.

* تقويم ظاهرة سوء التدبير الإداري و الاقتصادي بكلية الشريعة بفاس و محاربة ظاهرة التضييق على العمل النقابي.

* تمكين محضري المختبرات بكليات الطب و الصيدلة و كليات العلوم من تأمين عن الأخطار المهنية المحدقة بهم أثناء مزاولتهم لمهامهم.

* تعميم الاستفادة من التعويض عن أخطار المطبعة على جميع العاملين بالمطابع بالمؤسسات الجامعية و الجامعات عملا بالمرسوم في هذا الشأن.

إن النقابة الوطنية لموظفي التعليم العالي (ا ع ش م)  إذ تعتز و تفتخر بانتمائها للإتحاد العام للشغالين بالمغرب، تدعو كافة مناضلاتها و مناضليها للتعبئة و رص الصفوف و الالتفاف حول نقابتهم من أجل تحقيق المزيد من المكاسب و صد كل محاولات الإجهاز على المطالب المشروعة لموظفي التعليم العالي.

في لقاء النقابة الوطنية لموظفي التعليم العالي (ا.ع.ش.م.) بوزير التعليم العالي و تكوين الأطر و البحث العلمي بالرباط
في لقاء النقابة الوطنية لموظفي التعليم العالي (ا.ع.ش.م.) بوزير التعليم العالي و تكوين الأطر و البحث العلمي بالرباط

2012-03-29 2012-03-29
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

محمد بلبشير