فوز ثمين عزز موقع فارس الشرق: المولودية الوجدية: 1 – الدفاع الحسني الجديدي: 0

542376 مشاهدةآخر تحديث : السبت 5 ديسمبر 2015 - 9:11 مساءً
2015 12 01
2015 12 05
فوز ثمين عزز موقع فارس الشرق: المولودية الوجدية: 1 – الدفاع الحسني الجديدي: 0
فوز ثمين عزز موقع فارس الشرق: المولودية الوجدية: 1 - الدفاع الحسني الجديدي: 0

فوز ثمين عزز موقع فارس الشرق: المولودية الوجدية: 1 – الدفاع الحسني الجديدي: 0

حقق فريق المولودية الوجدية فوزا رقميا 1 – 0  ومعنويا مكنه من الاقتراب  اكثر من طابور المقدمة على خصم عنيد اسمه الدفاع الحسني الجديدي في لقاء متوسط على العموم .

ولم ينتظر اللقاء الذي جرى بالمركب الشرفي بوجدة ان تمر لحظات جس النبض حتى انطلق بقوة عكست مستوى الفريقين معا وأتيحت اول فرصة للفريق الوجدي بواسطة اللاعب كريم الهاني مرت محادية لمرمى الحارس العسكري ، وفي الدقيقة 10 كاد اللاعب واطارا من خلق المفاجأة الا انه تباطأ في قدف الكرة نحو الشباك ، ورد فعل سريع للعناصر الوجدية بواسطة المهاجم الدهبي الذي ارسل قديفة اخرجها المدافع سانكو من الشباك،   ارتفاع نسبي للإيقاع عرفته الجولة الاولى من المباراة مع تحرك نسبي ايضا لخطوط الهجوم وفي الدقيقة 21 يعلن الحكم الكزاز عن ضربة جزاء بعد اسقاط احد المهاجمين من الفريق الزائر الا ان الكلمة الاخيرة كانت للحارس عصام لحلافي الذي استنجد بكل امكانياته وانقد مرماه من هدف محقق. بعد ذلك اتيحت فرصة اخرى كان ورائها كريم الهاني الا ان التسرع حال دون تحقيق الهدف. خطوط المولودية بدت متباعدة نسبيا بسبب غياب كل من يحيى جبران و احمد كرارشي والمهاجم العلاوي .هذا وأتيحت فرصة  في الدقيقة الاخيرة من الشوط الاول للمهاجم عبدالرحيم السعيدي لم يستغلها بالشكل المطلوب.

وخلال الجولة الثانية حاول كل طرف اثبات ذاته على حساب الاخر مع امتياز للفريق الدكالي خاصة بعد دخول زكريا حدراف الذي اعطى شحنة قوية للهجوم الدكالي،  وشكلت مناوشاته خطورة كبيرة على الدفاع الوجدي ، في المقابل ناور اللاعب ياسين الذهبي في جميع الاتجاهات وخلق لوحده متاعب للدفاع الجديدي ، وفي الدقيقة 62 يعلن الحكم عن  ضربة جزاء لصالح الوجديين بعد اسقاط الذهبي داخل معترك العمليات ترجمها اللاعب البديل  امين البقالي الى هدف  و  كان لزاما على المدرب جمال سلامي تغيير نهجه التكتيكي بحثا عن هدف التعادل وتبين بالملموس ان هناك اصرار قوي من جانب الفريق الزائر الذي احسن لاعبوه الانتشار داخل رقعة الملعب،  و لم يكن امام خط دفاع الفريق الوجدي  سوى اعلان حالة طوارئ  قصوى بقيادة العميد تاج الدين لمنور مع القيام بحملات مرتدة شكلت خطورة كبيرة  بواسطة كل من الدهبي واللاعب البديل عصام البودالي،  ومع مرور الوقت أتيحت فرصة العمر  لزكريا الهود الذي كان بقليل من الحظ تسجيل هدف التعادل الا انه تسرع في قذف الكرة فوق مرمى الحارس الوجدي لحلافي. وفي الدقائق الاخيرة من عمر اللقاء كاد المهاجم الذهبي من اضافة الهدف الثاني بعدما وجد نفسه وجها لوجه امام الحارس العسكري الذي تدخل في الوقت المناسب وانقد مرماه من  الهدف.

عبدالقادر البدوي

وجدة البوابة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي وجدة البوابة