عبد النبي بعوي رئيس مجلس جهة الشرق يراهن على الدبلوماسية الموازية في اطار التعاون جنوب – جنوب

124274 مشاهدة

على هامش منتدى المواطن الذي نظم بمركب المعرفة التابع لجامعة محمد الاول بوجدة يوم الثلاثاء 31 ماي 2016 والذي عرف مشاركة العديد من الفعاليات المدنية والمسؤولين الوطنيين والدوليين، خاصة من بلجيكا والسنغال وبعض المؤسسات والخبراء، أقام السيد عبد النبي بعوي رئيس مجلس جهة الشرق،رفقة نائبه الاول السيد خالد السبيع حفل عشاء على شرف الوفد السينغالي المشارك في هذا الملتقى، وذلك بحضور الكاتب العام لمنظمة المدن والحكومات المحلية المتحدة بإفريقيا،CGULA وعدد من الشخصيات الوازنة والفاعلة في ميدان التدريب الترابي. وخلال هذا الحفل المتميز أعرب السيد رئيس مجلس جهة الشرق عن رغبته الاكيدة في ربط علاقات التعاون مع جهة كاولاك السينغالية ، مبديا استعداده الكامل من اجل نقل تجربة جهة الشرق فيما يخص التدريب الترابي وفتح مجالات واعدة في مجال التعاون استجابة لتطلعات ومطالب ساكنة الجهتين لتبادل التجارب المتعلقة بدعم وتنمية التعاونيات وكذا تفعيل مكونات المجتمع المدني. هذا وكان اللقاء فرصة سانحة لتوطيد العلاقة بين البلدين اعتمادا على مذكرة التفاهم المبرمة قصد اعداد اتفاقية اطار للتعاون والشراكة بين الجهتين في اقرب الآجال . وتجدر الاشارة الى ان هذه المبادرة تندرج في اطار الاهتمام الكبير الذي يوليه مجلس جهة الشرق للتعاون جنوب – جنوب خاصة وان التوجهات الاستراتيجية للمغرب تتجه نحو نسج علاقات وطيدة على مختلف الاصعدة مع الدول الافريقية ، مما يدعو جهة الشرق الى بذل جهود مضاعفة لفتح آفاق تعاون جديدة على المستوى الافريقي في اطار الدبلوماسية الموازية. وإن مجلس جهة الشرق من خلال مشروع احداث جمعية الجهات الافريقية ليصبو الى تعزيز وتقوية الروابط بين البلدان والجهات الافريقية انسجاما مع ما حققته الزيارات المولوية السامية من مكتسبات وانفتاح على مختلف الاصعدة مع العديد من البلدان الافريقية الصديقة.

2016-06-07 2016-06-07
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ع. بلبشير