شرديمة من طلبة جامعة وجدة يحاولون تدمير المجهود الضخم لشركة موبيليس ويشلون حركة أربع خطوط

275747 مشاهدة

ذكرت مصادر عليمة أن مجموعة طلابية تابعة لجامعة محمد الأول بوجدة عمدت إلى شل حركة أربع خطوط لحافلات النقل الحضري دون أي أسباب، حسب ما كشفته إدارة شركة موبيليس.

وأوضح ذات المصدر أن هذه المجموعات الطلابية المدسوسة داخل الجسم الطلابي حاولت عرقلة حافلات النقل الحضري التابعة لشركة موبيليس المفوض لها مرفق تدبير النقل الحضري بوجودة، كما يعلم الجميع، منذ اليوم الأول الذي شرعت فيه في تدبير المرفق، بالرغم من أن هذا الوافد الجديد أدخل تحسينات جدرية على القطاع بمواصفات علمية لاقت رضى ساكنة وجدة وفاعليها الاقتصادين والجمعويين وكافة المتدخلين بالمدينة.

وتساءلت ذات المصادر عن أسباب هذه التحركات التي وصفتها بالمشبوهة والتي قالت أنها ترمي من خلالها إلى استهداف الوافد الجديد في مجال النقل الحضري بالمدينة ، وما الغاية منها ومن يقف خلف افتعالها خاصة وأن خدمات النقل عرفت تطورا وتحسنا ملموسا على مستوى جودة الخدمات وجودة الحافلات وأساليب العمل التي تعتمد على مواصفات علمية بتقنيات عالية.

وقال مصدر طلابي أن هناك ما أسماهم ب”حفنة صغيرة” من الاشخاص المحسوبين على الطلبة يتم تحريكهم من جهات يعرفها الجميع لاستهداف مرفق النقل الحضري لغاية في نفس يعقوب ليس المجال هنا للحديث عنها، ضاربة بذلك مصالح الناس .

2017-02-25 2017-02-25
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ع. بلبشير