رمضان غدا الاثنين في جل البلدان الإسلامية وأوروبا وأمريكا الشمالية

143920 مشاهدةآخر تحديث : الأحد 5 يونيو 2016 - 8:35 مساءً
2016 06 05
2016 06 05

أعلنت العديد من البلدان العربية والإسلامية، بعد غروب شمس اليوم الأحد، رسميا أنه ثبت لديها رؤية الهلال، وأن شعبان قد أكمل 29 يوما فقط، وبالتالي فإن غرة شهر رمضان المبارك تكون غدا الاثنين السادس من يونيو الجاري.

وأفادت المحكمة العليا بالمملكة العربية السعودية بأنه تمت رؤية هلال شهر رمضان المبارك، مساء اليوم، في عدد من مناطق البلاد، حيث أبلغ مواطنون المحاكم القريبة منهم، بعد أن تمكنوا من رؤية هلال الشهر بالعين المجردة، أو بواسطة المناظير.

وأعلنت بلدان أخرى أيضا مثل قطر والإمارات العربية المتحدة ومصر والأردن وفلسطين والكويت، عن رؤية هلال رمضان مساء اليوم، وحلول أولى أيام الشهر الفضيل غدا الاثنين، فيما يرتقب بلاغ وزارة الأوقاف في كل من المغرب وسلطنة عمان بعد مغرب اليوم.

وفي التفاصيل، أعلن المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية، الشيخ محمد حسين، مساء الأحد، أن غدا الاثنين هو أول أيام شهر رمضان المبارك في الأراضي الفلسطينية، مضيفا أنه “في الاجتماع الذي عقدته دار الإفتاء الفلسطينية في المسجد الأقصى المبارك لتحري هلال رمضان لهذا العام، ثبتت رؤيته هذه الليلة”.

وأعلنت ماليزيا بدورها أن غدا الاثنين هو أول أيام شهر رمضان في كافة ولاياتها، ونقل الموقع الإلكتروني لصحيفة ” نيو ستريتس تايمز ” الماليزية عن دانيال سيد أحمد حامل أختام حكام ولايات ماليزيا قوله إن غدا الاثنين هو أول أيام شهر في كافة ولايات ماليزيا.

والأمر نفسه في الأردن، حيث أعلن قاضي القضاة أحمد هليل عبر التلفزيون الرسمي، أن غدا الاثنين هو أول أيام شهر رمضان المبارك، فيما أعلنت لجنة تحري رؤية الهلال بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية القطرية أن يوم غد الاثنين يونيو الجاري هو أول أيام رمضان.

ومن جهته أعلن ديوان الوقف السني العراقي اليوم الأحد أن يوم غد الاثنين هو أول أيام شهر رمضان، وفقا لما ذكرته وكالة أنباء الإعلام العراقي، ومثل العراق تصوم بلدان أخرى رمضان انطلاقا من يوم غد، مثل الجزائر، وتونس، والسودان، والبحرين وغيرها.

وبإعلان حلول الشهر الكريم في معظم البلدان العربية غدا الاثنين، يرتقب أن تقتدي بها الجاليات المسلمة في العديد من بلدان أوربا وأمريكا الشمالية، حيث يعتزمون الصيام مع هذه البلدان التي أعلنت رؤية هلال رمضان، مثل بلجيكا وكندا وفرنسا واسبانيا وغيرها من الدول.

وكانت الأمانة العامة للمجلس الأوروبي للإفتاء والبحوث قد حسمت في هذا الموضوع في بيان لها، أوردت فيه أنه لا عبرة باختلاف المطالع، والأخذ بالرؤية العالمية، لا المحلية لعموم خطاب “صُومُوا لرُؤيَتِه وأفْطِرُوا لِرُؤيَته”.

وأعلنت الأمانة العامة للمجلس الأوروبي للإفتاء أن رؤية هلال شهر رمضان ممكنة بعد غروب شمس ليلة الاثنين، بالعين المجردة أو الأجهزة الحديثة في معظم المناطق في أمريكا الشمالية والجنوبية، ومعظم القارة الإفريقية، والمحيط الهادي والأطلسي، وجزء من المحيط الهندي وجنوب غرب الجزيرة العربية.

وجدة البوابة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي وجدة البوابة