درس في التاريخ…..بتاريخ 07-10-3016…عشرة قرون من بعد…

121898 مشاهدةآخر تحديث : الخميس 20 أكتوبر 2016 - 11:47 صباحًا
2016 10 20
2016 10 20

بعد انتخابات 07 أكتوبر 2016….في القرن 21 ميلادي….يا أبناء العالم، حقق بلد إسمه المغرب، “القتلة التاريخية”…حيث لا وجود للمعارضة في قبة كانوا يسمونها بر الأمان….أحزاب…كانت تبدو مختلفة في المظهر…هناك من كان بيده فانوسا، ومن كان يقطف الورد، ومن كان يأخذ الميزان بين يديه، ومن كان يحصد السنبلة ومن كان يركب الفرس، ومن كان يركب الجرار…ومن كان يقرأ كتابا...والعجب العجاب أن بر الأمان هذا اصبح دارا تورث من قبل العائلات…حيث الآباء والأبناء والبنات والأمهات…اصبحت الأحزاب حزبا واحدا ووحيدا…حيث التفت الساق بالساق..وكثر العناق….وأعوذ بالله من النفاق…أما الحزب الذي ركب الجرار…كان يبدو شرسا وبعيدا عنهم…لكن في حقيقة الأمر نبت بأمر…وكان متحكما من بعيد…يجمعهم…هكذا الكل كان ينام بقبة البرلمان…في أمان…لم يكن من يزعج “اصحابات الشاط”…ولا أصحاب التنكات….ولا النوم بعد “التثمان”….حينها كانت تسمع النكات…والقهقهات….وحتى كلمات…واش من كلمات..مثل: “ديالي كبير عليك…”…والعياذو بالله….كلمات لم تسمع ..ولم تعد تقال في زمننا هذا …أي في سنة 07 أكتوبر 3016….10 قرون من الزمان مرت كالسحاب….عانى الناس كثيرا..كثيرا….. محمد العرجوني

وجدة البوابة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي وجدة البوابة