خطير.. بسبب المفرقعات هذا ما وقع لرجال الأمن بوجدة

80507 مشاهدةآخر تحديث : الثلاثاء 13 ديسمبر 2016 - 2:29 صباحًا
2016 12 13
2016 12 13

استنكر عدد من المواطنين ما وقع أمس الأحد بساحة باب سيدي عبد الوهاب بوجدة، حيث تحولت الاحتفالات بعيد المولد النبوي الشريف إلى ألعاب خلقت الخوف بين المواطنين. كما اضطر المواطنون إلى إخلاء الساحة خوفا من ضرر قد يلحق بفلذات أكبادهم ، وكأنما الاحتفال بهذا الحدث الديني الجليل يقتصر على الاستعمال المفرط وبشكل جنوني وغير منطقي للألعاب النارية والمفرقعات.

جنون لم تسلم منه حتى سيارة الأمن التي كان على متنها رجال أمن يقومون بواجبهم في تأمين الساحة، ويظهر هذا جليا من خلال الفيديو الذي أنتشر كالنار في الهشيم بمواقع التواصل الاجتماعي شباب متهورون يطاردون سيارة الأمن محاولين فتح بابها الخلفي ورمي مفرقعات بداخلها، دون التفكير في عواقب و تبعات هذا الفعل الذي يعاقب عليه القانون.

وجدة البوابة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي وجدة البوابة