ثلاث نقابات تعليمية: تطالب بتكريس مزيد من الحكامة والشفافية وترفض منطق التحكم والابتزاز بمديرية وجدة أنكاد للتعليم

18160 مشاهدة

وجدة البوابة: وجدة في 16 نونبر 2016، أصدرت النقابات التعليمية الثلاث ذات التمثيلية بوجدة البيان التالي:

بــيـــــان

النقابات التعليمية الثلاث ذات التمثيلية :

تطالب بتكريس مزيد من الحكامة والشفافية ، ترفض منطق التحكم والابتزاز .

عقدت المكاتب الإقليمية للنقابات التعليمية الثلاث ذات التمثيلية : الجامعة الحرة للتعليم UGTM والجامعة الوطنية لموظفي التعليم UNTM و الجامعة الوطنية للتعليم UMT يوم 10 نونبر 2016، اجتماعا تنسيقيا وتشاوريا تدارست خلاله وضع المنظومة التربوية إقليميا، وبعد نقاش جاد ومسؤول ، فإن المكاتب الإقليمية للنقابات التعليمية الثلاث تسجل ما يلي :

* تعبر عن قلقها الشديد من جراء الخصاص المهول في الموارد البشرية ، وتطالب الوزارة توفير الموارد البشرية الكافية بعيدا عن الحلول الاستثنائية التي تضرب في العمق شعارات الجودة والإصلاح.

* ترفض الاجراءات الترقيعية المصاحبة لتدبير الفائض والخصاص ( الساعات الإضافية – المواد المتجانسة – التكليف بالعمل بأكثر من مؤسسة – المبالغة في تقليص البنيات – …) وتدعو المديرية الإقليمية العمل على حل هذه الإشكالات عاجلا.

* تدعو الجهات المسؤولة جهويا واقليميا إلى تحمل كامل مسؤوليتها في إيجاد حلول عاجلة للقضايا والملفات الاجتماعية العالقة وعلى رأسها ملف 11، والتكليفات الجهوية….

* تجدد التأكيد على أن النقابات الثلاث لن تتوانى في تثمين كل الإجراءات والمبادرات الرامية إلى تكريس الحكامة والشفافية في تدبير الشأن التربوي.

* تدعو المديرية الإقليمية تبني مقاربة تشاركية منتجة ومكرسة للحق والاستحقاق وعدم الارتهان لمنطق الهيمنة والتحكم والابتزاز الممارس من طرف جهات بعينها .

* تستهجن الطريقة التي تدبر بها شؤون الموظفين من طرف بعض مكاتب المديرية الإقيلمية والتي تستحضر الاعتبارات الضيقة البائدة .

* تؤكد أنها تربأ بنفسها الاصطفاف وراء أي جهة تسعى للحفاظ على مربع الريع الذي تستفيد منه

إن النقابات التعليمية الثلاث إذ تسجل ما سبق فإنها تؤكد استمرارها الدفاع عن المطالب المشروعة للشغيلة التعليمية قياما بالواجب النضالي المسؤول، وأجرأة الدفاع الحقيقي عن نبل الرسالة النقابية ومصداقية العمل النقابي ، بعيدا عن المزايدات و الإشاعات المغرضة.

ع. بلبشير

2016-11-16 2016-11-16
أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ع. بلبشير