ردا على البيان المعني، نقول لكاتبه كان عليك أن تقدم محتوى المذكرتين بكامله لا أن تقف عند ويل للمصلين، وفيما يلي تتمة المذكرة .
موضوع المذكرة (لغة تدريس الرياضيات و العلوم الفيزيائية بالجذع المشترك التكنولوجي وشعب و مسالك التقني الصتاعي). هذا بالنسبة للموضوع أما بالنسبة للمتن فالمذكرة واضحة وضوح الشمس فهي تقول بالحرف بأنه يمكن للأكاديميات الجهوية بدا تدريس هذه المواد باللغة الفرنسية ابتداء من الدخول المدرسي الحالي 2015/2016 بالجذع المشترك التكنولوجي إذا توفرت لديها الشروط الضرورية لذلك، (ونفس الشأن بالنسبة للمذكرة في موضوع الاقتصاد و التدبير المحاسباتي التي تدعو لتدريس الرياضيات بالفرنسية بالأولى بكالوريا) وتركت الوزارة المجال لتدريس هذه المواد للأكاديميات بحسب توفر الشروط أو عدمها، و أستغرب أين كان صاحب بيان الحقيقة في السنة الماضية أم أن الشروط لم تكن متوفرة وتوفرت في الثانية بكالوريا فقط أم هو سوء فهم في قراءة المذكرة أم هو لي لعنق المذكرة و محاولة التعسف في فرضها ضربا عرض الحائط لموقف رئيس الحكومة الذي تم التجديد لولايته و الذي أعطى تعليماته مباشرة لوزير التربية الوطنيةفي البرلمان في إحدى دوراته للتوقف عن تنفيذ مثل هذه التوجهات التي تضر بمصلحة التلاميذ، و أسائل صاحب بيان الحقيقة ما فائدة تدريس هاتين المادتين باللغة الفرنسية بالثانية بكالوريا علما أن شروط تدريسها عنده كانت منتفية وغائبة في الجذع المشترك و الأولى بكالوريا, ننتظر الرد, أتمنى نشر الرد بدون حذف