انتحار فتاة في مقتبل العمر شنقا بمنطقة تندرارة بإقليم فكيك

233596 مشاهدة

اهتزت الجماعة القروية تندرارة حوالي 170 كيلومتر جنوب مدينة وجدة والتابعة إداريا لإقليم فكيك ، صبيحة هذا اليوم على حادث مأساوي ، تمثل في إقدام فتاة في عقدها الثاني على الانتحار شنقا بمنزل أسرتها ، وفي السياق ذاته لا زالت أسباب انتحار الفتاة مجهولة فيما رجعت مصادر أخرى فرضية معاناة الضحية قيد حياتها من عدة مشاكل عائلية واجتماعية.

هذا وفور علمها بالخبر هرعت مختلف الأجهزة الأمنية إلى مكان الحادث قصد فتح تحقيق معمق في هذه النازلة التي استأثرت باهتمام واسع من طرف الساكنة وخاصة أن هذه المنطقة نادرا ما تهتز على مثل هذه الحوادث ، فيما تولت مصلحة الوقاية المدنية مهمة رفع جثة الضحية ونقلها نحو المستشفى الفارابي بوجدة وإحالتها على مستودع الأموات في انتظار تسليمها لأهلها قصد دفنها.

ويذكر أنها الحالة السابعة التي يتم تسجيلها في سجل الوفيات الناتجة عن الانتحار بالمنطقة الشرقية مما يطرح معه أكثر من سؤال

ع. بلبشير

2016-10-03 2016-10-03
أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ع. بلبشير