الفريق الوجدي OBF يفوز بالمرتبة الأولى في صناعة الروبوتات

34487 مشاهدة

أبف كلوب روبوتيك فريق من العاصمة الشرقية وجدة يضم طاقات شابة قادتهم العزيمة والإصرار على النهوض بالجهة نحو العاصمة الإدارية الرباط وبالضبط صوب كلية العلوم بجامعة محمد الخامس هناك حيث الحدث الأهم والحلم الاكبر،، المسابقة الوطنية للروبوتات ،شارك الفريق بكل ما يملكه من طاقات و بإرادة قوية استطاع احتلال المركز الأول. ..ليغدو الفريق بذلك فخر الجهة و الوطن أجمع. .فألف مبروك لشباب اوبف كلوب روبوتيك (OBF Club Robotique)

فريق OBF Club Robotique الوجدي في منافسات صناعة الروبوتات والذكاء الاصطناعي
فريق OBF Club Robotique الوجدي في منافسات صناعة الروبوتات والذكاء الاصطناعي
فريق OBF Club Robotique الوجدي في منافسات صناعة الروبوتات والذكاء الاصطناعي
فريق OBF Club Robotique الوجدي في منافسات صناعة الروبوتات والذكاء الاصطناعي
فريق OBF Club Robotique الوجدي في منافسات صناعة الروبوتات والذكاء الاصطناعي
فريق OBF Club Robotique الوجدي في منافسات صناعة الروبوتات والذكاء الاصطناعي
فريق OBF Club Robotique الوجدي في منافسات صناعة الروبوتات والذكاء الاصطناعي
فريق OBF Club Robotique الوجدي في منافسات صناعة الروبوتات والذكاء الاصطناعي
فريق OBF Club Robotique الوجدي في منافسات صناعة الروبوتات والذكاء الاصطناعي
فريق OBF Club Robotique الوجدي في منافسات صناعة الروبوتات والذكاء الاصطناعي
فريق OBF Club Robotique الوجدي في منافسات صناعة الروبوتات والذكاء الاصطناعي
فريق OBF Club Robotique الوجدي في منافسات صناعة الروبوتات والذكاء الاصطناعي
فريق OBF Club Robotique الوجدي في منافسات صناعة الروبوتات والذكاء الاصطناعي
فريق OBF Club Robotique الوجدي في منافسات صناعة الروبوتات والذكاء الاصطناعي
فريق OBF Club Robotique الوجدي في منافسات صناعة الروبوتات والذكاء الاصطناعي
فريق OBF Club Robotique الوجدي في منافسات صناعة الروبوتات والذكاء الاصطناعي
فريق OBF Club Robotique الوجدي في منافسات صناعة الروبوتات والذكاء الاصطناعي
فريق OBF Club Robotique الوجدي في منافسات صناعة الروبوتات والذكاء الاصطناعي
2016-10-31
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

وجدة البوابة