الاساتذة المتدربون ينظمون مسيرة وطنية طوفانية بمدينة الرباط

512169 مشاهدةآخر تحديث : الأحد 24 يناير 2016 - 8:54 مساءً
2016 01 24
2016 01 24
الاساتذة المتدربون ينظمون مسيرة وطنية طوفانية بمدينة الرباط
الاساتذة المتدربون ينظمون مسيرة وطنية طوفانية بمدينة الرباط

 الاساتذة المتدربون ينظمون مسيرة وطنية طوفانية بمدينة الرباط

نظم الأساتذة المتدربون اليوم الأحد مسيرة احتجاجية للتعبير عن رفضهم لمرسومين ينظمان مباراة الالتحاق والتكوين بالمراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين وخصوصا ما يتعلق بفصل التكوين عن التوظيف.

ونظمت هذه المسيرة وهي الثالثة من نوعها بعد مسيرتي 12 نونبر الماضي و17 دجنبر الماضي بدعوة من التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين كتعبير عن ” الرفض الكامل للمرسومين “.

وانطلق المحتجون من باب الأحد قبل أن يتجمعوا أمام مقر البرلمان رافعين شعارات رافضة للمرسومين.

وكانت الحكومة قد أكدت على لسان الوزير المنتدب لدى وزير الاقتصاد والمالية المكلف بالميزانية، إدريس الأزمي الإدريسي، أنه “لن يكون هناك أي تراجع عن المرسومين المنظمين لسلك التأهيل التربوي وللمباراة، وأن الحوار سيتواصل وفق هذا الإطار”.

وشهدت المسيرة مشاركة العديد من فئات الشعب المغربي، بعد أن حج الآلاف من كل المدن المغربية، والمناطق النائية، ومن كل التيارات الفكرية والسياسية، من أجل إسقاط المرسومين.

وهتفت حناجر المشاركين بشعارات قوية، ضد حكومة بنكيران، وضد قمع المتظاهرين وكذا للمطالبة بالعدالة الإجتماعية و المساواة وإسقاط الفساد وإصلاح منظومة التعليم وتقليص الفوارق الإجتماعية…

وتميزت المسيرة الوطنية الثالثة، بتنظيمها المحكم وشعاراتها الموحدة والتزام المشاركين فيها بما تقرره اللجنة التنظيمية.

الاساتذة المتدربون ينظمون مسيرة

وطنية طوفانية بمدينة الرباط

الاساتذة المتدربون ينظمون مسيرة وطنية طوفانية بمدينة الرباط

مسيرة الأساتذة المتدربين بالرباط -24 يناير 2016

الاساتذة المتدربون ينظمون مسيرة وطنية طوفانية بمدينة الرباط
الاساتذة المتدربون ينظمون مسيرة وطنية طوفانية بمدينة الرباط
الاساتذة المتدربون ينظمون مسيرة وطنية طوفانية بمدينة الرباط
الاساتذة المتدربون ينظمون مسيرة وطنية طوفانية بمدينة الرباط
وجدة البوابة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي وجدة البوابة