الأضادي يتساءل: لماذا لم يتكتل برلمانيو تاونات للدفع بعجلة التنمية بالإقليم؟

87848 مشاهدة

تساءل نجيب الأضادي، العضو في حزب الأصالة والمعاصرة، عن الأسباب الكامنة وراء عدم تكثل برلمانيي إقليم تاونات من أجل الدفع بعجلة التنمية بالإقليم، وتحقيق إقلاع إقتصادي وإجتماعي وتنموي بالمنطقة.

وأورد نجيب الأضادي، أن إقليم تاونات يتوفر على 9 برلمانيي يمثلون الساكنة بمجلسي البرلمان، و3 وزراء، غير أن واقع الحال هذا يعكس  تردي البنية التحتية من طرق ومسالك، وضعف الخدمات  الإجتماعية  التي  تقدم للمواطنين، ناهيك عن المشاكل الإقتصادية  المتمثلة في إنتشار الفقر والهشاشة وتفاقم البطالة والجريمة، مع غياب أدنى شروط العيش الكريم في بعض القرى والمداشر.

وإعتبر نجيب الأضادي أن حصيلة ممثلي ساكنة إقليم تاونات بمجلسي البرلمان على مستوى  الرقابة  الحكومية والدبلوماسية  البرلمانية، جد متواضعة، وذلك رغم أن جهود  بعضهم  انصب على تقديم بعض الأسئلة  الكتابية  والشفوية ، التي إعتبر أنها لا ترقى إلى مستوى  انتظارات  الساكنة من ممثليهم ، مشيراً إلى أن دورهم على مستوى التشريع “جد باهت” لا من حيث  إنتاج القوانين التي تخدم الإقليم، ولا على مستوى اللجان القطاعية، وهو ما إعتبره القيادي البامي الشاب: “تغيب نجاعة هؤلاء  البرلمانيين”،

وتساءل نجيب الأضادي: “متى سيتكتل  هؤلاء  النواب  والمستشارين لأجل تاونات بعيدا عن الحسابات  الحزبية الضيقة، والتي تنعكس  سلبا على المواطن  التاوناتي  الذي صوت لهم؛ أم نحن بحاجة إلى تغيير  جذري على مستوى  البروفايلات التي تتقدم بترشيحها  لخوض  الانتخابات البرلمانية لفتح المجال أمام  طاقات وكفاءات واعدة قد تدفع بإقليم تاونات إلى تحقيق إقلاع إقتصادي وإجتماعي وتنموي”.

2016-09-17 2016-09-17
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ع. بلبشير