الأساتذة المتدربون بمدينة وجدة ينظمون ندوة فكرية

8279 مشاهدةآخر تحديث : الأحد 10 يناير 2016 - 9:27 مساءً
2016 01 06
2016 01 10
الأساتذة المتدربون بمدينة وجدة ينظمون ندوة فكرية
الأساتذة المتدربون بمدينة وجدة ينظمون ندوة فكرية

الأساتذة المتدربون بمدينة وجدة ينظمون ندوة فكرية

نظمت التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين بالمراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين بالمغرب فرعي وجدة بوديرووجدة المسيرة يوم الإثنين 04 يناير 2016 ندوة فكرية بعنوان: “المدرسة والوظيفة العموميتان : الواقع والرهانات”بمقر الاتحاد المغربي للشغل بمدينة وجدة ، قام بتأطير هذه الندوة كل من الدكتور مصطفى الصادقي نائب الكاتب المحلي للنقابة الوطنية للتعليم العالي وأستاذ مكون بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بوجدة، والأستاذ عبد القادر حلوطالكاتب الجهوي للنقابة الوطني للصحة المنضوية تحت لواءالكونفدراية الديمقراطية للشغل، ولقد حضر هذه الندوة عدد كبير من الإطارات السياسية والنقابية والحقوقية والجمعوية، وممثلون عن مجموعة من الحركات الاحتجاجية بالجهة الشرقية وكذا أساتذة ممارسون وبعض طلبة جامعة محمد الاول بوجدة ..

وبعد الترحيب بالحاضرين من طرف مسير الندوة، شاهد الجميع فيديو تم فيه عرض مسار المعركة النضالية التي يخوضها الأساتذة المتدربون من أجل اسقاط المرسومين ( 588ـ15ـ2 و 589ـ15ـ2 ) وكذا التدخلات القمعية التي تعرضوا لها في مختلف المدن المغربية، لتعطى بعدها الكلمة للدكتور مصطفى الصادقي والذي ركز في مداخلته على أبعاد المرسومين الوزاريينمؤكدا على أن الهدف الرئيسي من وراء إصدارهما هو خوصصة التعليم ورميه في يد لوبيات القطاع الخاص الغير مهيكل والغير مقنن والذي تهان فيه كرامة الأستاذ وان الدولة سائرة في القضاء التام والممنهج على التعليم العمومي، اذ وبعد تفويت المؤسسات والاتجار بالكتاب المدرسي هي الآن تسعى لتوفير أطر لهذا القطاع مستعدين للعمل في أسوأ الظروف ليتم الإجهاز تماما على الحق الذي يكفله الدستور الا وهو مجانية التعليم، كما أكد على أن النقابة الوطنية للتعليم العاليكانت من السباقينللتنديد بالمرسومين مند اصدارهما وكانوا على وعي تام بخطورتهما وبما ستؤول اليه الأوضاع داخل المراكز الجهوية،كما أشاد بنضالات الأساتذة المتدربين وحثهم على الوحدة والصمود..

وفي المداخلة الثانية والتي قدمها الأستاذ محمد حلوط والتي قام فيها بوضع مقارنة بين قطاعي التعليم والصحة في المغرب وذكر بالمراحل التي قطعتها الدولة حتى خوصصت قطاع الصحة حيث خلقت مؤسسات خاصة لتكوين الممرضين ثم جامعات وكليات طب خاصة وخولت لحاملي هذه الشاهدات الحق في المشاركة بمباريات الوظيفة العمومية،وبين في مجمل حديثه كيف ان المواطن المغربي أصبح عاجزا عن الاستفادة من حقه في الخدمات الصحية،وقطاع التعليم الان يسير في نفس المسار، وفي الأخير ودعا السيد حلوطجميع الهيآتوالإطارات إلى الإلتفاف حول نضالات الأساتذة المتدربين لأن هذه القضية هي قضية شعب وقضية مصير أمة والتي ترقى برقي التعليم او تنحط بانحطاطه ..

وفي الأخير تم فتح باب المداخلات أمام مختلف الإطاراتوالفعاليات التي حضرت هذه الندوة بحيث أجمع الجميع على مشروعية مطالب الأساتذة المتدربين وأكدوا علىأن معركتهم هي معركة بطولية، كما عبرواجميعا عن تضامنهم واستعدادهم لدعم ومساندةقضية الأساتذة المتدربين عن طريق التعبئة لجميع الأشكال النضالية المقبلة والنضال معهم جنبا الى جنب الى حين اسقاط المرسومين المشؤومين .

الأساتذة المتدربون بمدينة وجدة ينظمون ندوة فكرية
وجدة البوابة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي وجدة البوابة